loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

نالت الثقة بـ 111 صوتاً.. وتركيز على «الكهرباء» كمدخل للإنقاذ الاقتصادي

لبنان: حكومة الحريري أمام خلاف الأولويات البرلمانية


نالت حكومة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري التي شكلت تحت شعار «الى العمل» ثّقة البرلمان بأكثرية 111 صوتا بعد مناقشة بيانها الوزاري المثقل بالأولويات والبرامج والخطط الاقتصادية والانمائية، ووسط حاجة الاقتصاد والمجتمع اللبناني لورشة عمل جدّية تنقذ لبنان من الانهيار الاقتصادي والاجتماعي العام الذي هدّد ابناءه طوال الأشهر المنصرمة.
وتطرح في لبنان بعد جلسة الثقة اسئلة حول الأولوية التي ستباشر الحكومة بالعمل على حلّها كمدخل لخفض الانفاق وتخفيف العجز وضبط الهدر العام، وتالياً استعادة ثقة المواطنين المعدومة بالحكومة والطبقة السياسية الحاكمة بشكل عام.
وطرحت «النهار» السؤال على مجموعة من النواب قبيل جلسة التصويت على الثقة بالحكومة. فقال عضو كتلة «لبنان القوي» النائب آلان عون ان «الأولوية الأولى التي على الحكومة انجازها في الدرجة الأولى هي موازنة عام 2019 مع العمل لتخفيف عجزها وثانياً هناك ملف الكهرباء وهو المؤثر الأساسي على عجز الدولة، ومن ثم اطلاق الخطة الاستثمارية في اول مشاريعها»، من جهته لفت النائب نعمة افرام الى ان «هناك فرصة مئة يوم امام هذه الحكومة واذا لم يكن مجلس الوزراء بالمستوى المطلوب فأنا شخصياً سوف احجب الثقة» ورأى «اننا في وضع اقتصادي ومعيشي صعب جداً وملف الكهرباء يجب ان يكون من اولى اهتمامات هذه الحكومة فليُسحب هذا الملف من السجال السياسي وأتأمل ان يحصل توافق سريع حول خطة اصلاح الكهرباء لاحداث التوازن في هذا الملف، فلم يعد مقبولاً ان تكون الكهرباء لدينا بتكلفة مليارات الدولارات».
بدوره رأى عضو «كتلة اللقاء الديموقراطي» النائب بلال عبدالله ان «أولى اولويات الحكومة جب ان تكون ملف الكهرباء وهو نفسه ثاني الأولويات وثالثها»، قائلا»فلتحل الحكومة ملف الكهرباء وبعدها لكل حادث حديث».
عضو «اللقاء التشاوري» النائب عدنان طرابلسي رأى بدوره ان «كل الملفات حساسة ومهمة وتُعتبر اولية، ففي الدرجة الأولى يجب ان يكون هناك محاربة للفساد، وهناك ملف الكهرباء والبيئة والصحة وقانون اعطاء الجنسية للمرأة اللبنانية، فهذه الملفات يجب متابعتها تشريعياً بالتزامن مع عمل الحكومة».
أما عضو كتلة «الجمهورية القويّة» النائب انيس نصّار فاعتبر ان الأولوية الاولى هي السير باتجاه تنفيذ شعار «الى العمل، فنحن اعطيناهم الثقة وهم عليهم تطبيق البيان الوزاري والأولوية فيه برأيي هي ملف النازحين ومن ثم الاقتصاد».


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد