loader

الاخيرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

آخر الكلام

اختيار العرب لوزرائهم


لفظة «الوزارة» معروفة عند العرب قبل الاسلام، وقد وردت في القرآن الكريم: في قوله تعالى على لسان موسى «واجعل لي وزيراً من أهلي هارون أخي اشدد به أزري» 29/طه 2، أزري من الوزر اي الثقل، لان الوزير يحمل عن الملك اثقاله وكانت هذه الكلمة موجودة عند العرب قديما، فكان ملوك العرب قبل الاسلام في اليمن والحيرة والشام يسمون من يؤازر اعباء الملك «الرهن» لانه مرتهن بالتدبير والملوك لا يستغنون عن الوزراء اذا ارادوا الخير لامتهم، كما قالوا «كما يحتاج اشجع الرجال الى السلاح، وافره الخيل الى السوط، وأحد الشفار الى المسن، كذلك يحتاج اجل الملوك الى واعظمهم الى الوزير، واول استخدام لها عند العرب قريبا من المعنى الاصطلاحي الحديث هو خلال الدولة الاموية، حيث يقول الطبري «ان زياداً كان يسمى وزير معاوية» وكان يعني استخدامها، هو مجرد كاتب كبير قربه الخليفة، واعتمد عليه بالمشورة والرأي في الكثير من عظائم الامور، ولم تستقر هذه اللفظة لتمثل وظيفة بصفاتها الاساسية الا في عهد الخليفة العباسي «المهدي» الذي اولى مهامها الى «معاوية بن سيار» الذي كان كاتبا للمهدي قبل توليه الخلافة، فهذا يؤكد على ان اتقان الكتابة هو احدى المستلزمات الضرورية، وصفة اساسية في شخص من يقع عليه الاختيار لكي يكون وزيرا، وليس المقصود بالكتابة بمفهومها المطلق انما هي الثقافة الفكرية والعلمية.
ولو استعرضنا شخصيات بعض الحكام ووقفنا عند طريقتهم في اختيار وزرائهم لذهلنا من الصفات والخصائص التي يحرصون على توافرها في شخص المرشح لمنصب الوزير أو ما يقابله من المناصب ذات المسؤولية، وقد يقول قائل ما حاجتنا إليها اليوم وقد تقدمت بنا الحياة علمياً وتقنياً وفكريا تقدماً مذهلاً؟ نقول ان ما قصدناه ليس في المؤهلات التقنية والخبرات العلمية، إنما هي في صميم صفات السلوك الإنساني، التي قد تتهيأ لبعض الأفراد ولا تتهيأ لغيرهم، وهذه الصفات لا يحدها زمان ولا مكان، ينعم بها الله على بعض البشر، وها هو الخليفة العباسي (المأمون) الذي يمثل (ثورة العقل) يقول عند اختياره لأحد وزرائه (اني التمست لأموري رجلاً جامعاً لخصال الخير ذا لطف في خلائقه واستقامة في طرائقه وقد هذبته الآداب، وأحكمته التجارب، ان ائتمن على الاسرار كتمها، وان قُلد مهمات الأمور نهض بها، يسكنه الحلم وينطقه العلم، تكفيه اللحظة وتغنيه اللمحة، له صولة الأمراء وأناة الحكماء وتواضع العلماء وفهم الأدباء، يسترق قلوب الرجال بحلاوة حديثه ويعجز الفضلاء بفصاحة لسانه وحسن بيانه، ويودع محبة القلوب بلطائف إحسانه، إن أحسن إليه شكر، وإن ابتلي صبر وانتظر، فهذا الذي يصلح أن تعقد به الأمور وتفوض إليه سياسة الجمهور)، وأضافوا عليها (ان يكون في طبعه جانب يناسب طباع الملوك وجانب يناسب طباع العوام، حتى يتمكن من معاملة كل من الفريقين بما يعنيه)، وتأتي بعد ذلك الخبرات والمؤهلات المطلوبة لكل مهمة من المهمات التي يوكل إليها المرشح لهذا المنصب أو ذاك، لذا نجد أن العرب -وخاصة خلال الدولة العباسية- كانوا يحسنون اختيار وزرائهم وعمالهم وولاتهم ممن تتوفر فيهم هذه الصفات التي مرت بنا في اشارة الخليفة المأمون، ولعلها من مجموع الأسباب التي منحت الدولة العباسية هذا المد الزمني حتى امتد حكمها من 132-656 هجرية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد