loader

علم ومعرفة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

افتتحه الدويش في قاعة الفنون

القوني: معرض عبدالمعين صالح.. تجربة فنية مرهفة


قام سفير جمهورية مصر العربية بالكويت طارق القوني والسيدة حرمه بزيارة معرض «حالات حب » للفنان التشكيلي المصري عبد المعين صالح في قاعة الفنون بضاحية عبد الله السالم بحضور نخبة من الفنانين التشكيليين وجمهور الفن من مصر والكويت.
وأعرب القوني عن سعادته بزيارة المعرض واثنى على تجربة الفنان التي رأي فيها تواصلاً ونقلاً لخبرة فنية مرهفة المشاعر للأجيال الجديدة من الفنانين، كما أضاف السفير المصري في تصريحات على هامش الافتتاح إن حالة الحب، واضحة المعالم في أعمال الفنان عبد المعين صالح، واعرب عن إعجابه بأعماله الفنية التي تعتمد على رؤية جمالية، مفعمة بالحيوية والحركة.
هذا وقد تقدم السفير القوني بالشكر العميق للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب على تعاونه الدائم ورعايته الكريمة للأعمال الفنية التي تُثري الحياة الثقافية والفنية في دولة الكويت الشقيقة. وكان الأمين العام المساعد لقطاع الفنون في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب د. بدر الدويش افتتح معرض عبدالمعين صالح بحضور جمع من الفنانين والمهتمين.
ويعتمد صالح على رؤية جمالية، تلتقط لحظات إنسانية مفعمة بالحيوية والحركة، وفق تصورات رمزية وإن كانت لا تميل إلى الانغلاق والألغاز، ويملك تلك البراعة المدهشة في ترجمة أفكاره إلى منحوتات متقنة الصنع ومجسدة للحظات إنسانية مفعمة بالحب والانتصار للجمال في تفاصيل حياتنا. من ثم جاءت أعماله متسقة تمامًا مع عنوان معرضه «حالات حب»، واعتمد صالح بشكل أساسي على البرونز كمادة خام تتمتع بالصلابة والبريق الأخاذ، حيث شكل منها مختلف أعماله بكثير من الصبر والخبرة في تطويع هذا المعدن. وبطريقة سلسلة تخدم أفكاره ورؤاه الجمالية والبصرية. وتعيد اكتشاف الجمال الكامن في الواقع والمعاني الرومانسية المتوارية وراء الإيقاع العصري اللاهث للحياة. وكأن منحوتاته رد فعل غير مباشر على عصر السوشيال ميديا.
ورغم صلابة المادة التي اعتمد عليها، لكنه كان بارعًا في استخراج الرقة والإحساس منها.
واعتبر بيان من الأمانة العامة للمجلس أن الفنان صالح ومجموعته النحتية التي تتضمن 25 عملاً، خلاصة للمشاعر والأحوال التي يمر بها البشر خلال مراحلهم العمرية المختلفة، والتي ينطق من خلالها أحاديث آسرة، ووجدانيات سامية شكلت عبر تاريخ عريض من العلاقات البشرية ما يمكن تسميته بالتحضر السلوكي، فقد استطاع الفنان في أعمال المعرض أن يفرغ المشاعر المكبوتة التي يعايشها الإنسان، وعرضها باقتدار وبشكل يثير المتلقي ويجعله يعايش الحالة ويتفاعل معها».
وأضاف البيان: لم ينحز صالح في أعماله إلى التكوين على حساب المحتوى، بل ربط بين الشكل والمضمون، وما يتلقاه العقل البشري، وما ينتجه من أحاسيس، وذلك في خلط متزن وواثق».
يذكر أن صالح فنان مصري خريج كلية الفنون الجميلة قسم نحت في جامعة الإسكندرية، وعضو في الكثير من النقابات والجماعات، وأقام عدداً من المعارض الشخصية في مختلف البلدان العربية، كما شارك في معارض أخرى، وحاز جوائز كثيرة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد