loader

أول النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

ماورير وبوريل: دور الكويت الإنساني الرائد والمتميز محل تقديرنا

الكويت و«الصليب الأحمر»: ملتزمون بمكافحة عواقب جائحة «كورونا»


تلقى وزير الخارجية الشيخ د. أحمد الناصر اتصالا عبر تقنية الاتصال المرئي من رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير وتم بحث مستجدات الأوضاع العالمية الراهنة جراء تفشي وانتشار فيروس كورونا وتبعات هذه الجائحة على الصعيدين الإقليمي والدولي.
وناقش الجانبان خلال الاتصال التطورات المتسارعة في المنطقة وتداعيات الأوضاع الإنسانية الصعبة لاسيما في اليمن وسورية وليبيا ومناطق النزاع المختلفة حول العالم.
وأعرب ماورير عن بالغ تقديره وامتنانه للدور الإنساني الرائد والمتميز الذي تقوم به الكويت في مساندة الشعوب المنكوبة والمتضررة وتبوئها مكانة مرموقة على صعيد العمل الانساني إقليميا ودوليا بقيادة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.
وأشاد بكفاءة وفاعلية كل الإجراءات والجهود التي تتخذها الكويت في مواجهتها للجائحة وحماية مواطنيها والمقيمين على أراضيها، مثمنا في الوقت ذاته الدعم المتواصل الذي تقدمه الكويت لأعمال اللجنة الدولية خدمة لأهداف وغايات العمل الإنساني النبيل.
ومن جانبه أشاد الشيخ د. أحمد الناصر بدور اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجهودها المقدرة على الصعيد الإنساني، مثمنا التعاون الوثيق والتنسيق العالي ما بين الكويت واللجنة. وشدد على أهمية اكتشاف مجالات جديدة للدفع بهذه المسيرة الزاخرة من التعاون لتحقيق مزيد من النجاح والإنجاز داعيا الباري عز وجل أن يرفع عن العالم أجمع غمة هذا الوباء وأن يكتب الشفاء العاجل لكل من ابتلي به.
وأجرى وزير الخارجية الشيخ د. أحمد الناصر اتصالا هاتفيا مع الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.
وتم خلال الاتصال مناقشة التحضيرات الجارية لمؤتمر بروكسل الدولي الرابع حول دعم مستقبل سورية ودول المنطقة المقرر عقده أمس الثلاثاء بدعوة مشتركة من مفوضة الاتحاد الاوروبي ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ.
وأعرب بوريل عن بالغ تقديره وامتنانه للدور الإنساني الرائد والمتميز الذي تقوم به الكويت في مساندة الشعوب المنكوبة والمتضررة مستذكرا بالتقدير استضافة الكويت لثلاثة مؤتمرات للمانحين على التوالي لدعم الاحتياجات الإنسانية للشعب السوري وذلك بقيادة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الأمر الذي استحقت معه تكريم المجتمع الدولي لها ولقائدها. الى ذلك أكدت الكويت واللجنة الدولية للصليب الأحمر الالتزام بمكافحة العواقب الوخيمة الناتجة عن جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» من خلال العمل الإنساني والإنمائي على المستويين المحلي والدولي.
جاء ذلك في البيان الختامي للحوار الاستراتيجي الثالث بين الكويت واللجنة الدولية والذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي لمناقشة القضايا الإنسانية والاستجابات المتاحة لها وترأسه عن الجانب الكويتي وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وعن (الصليب الأحمر) رئيس اللجنة الدولية بيتر ماورير.
وقال البيان إن هذا الحوار يمثل الدور الإنساني الرائد للكويت، مشيرا الى أن اللجنة الدولية اعربت عن شكرها للكويت على العلاقة الوطيدة والداعمة التي يتمتع بها الطرفان.
واشار الى ان الجهات الثلاث المشاركة ممثلة بقياداتها وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورير ورئيس جمعية الهلال الأحمر الكويتي الدكتور هلال الساير ناقشت الاستجابة الحالية لفيروس كورونا المستجد. واكد انه تمت ايضا مناقشة عدد من القضايا الانسانية المهمة لجميع الأطراف من أجل تطوير رؤية مشتركة للشواغل الإنسانية المعاصرة والخطوات المناسبة لمعالجتها والاستجابة لها. وأوضح البيان ان المجتمعين أكدوا «الرضا عن النتائج المحققة في مجال خدمة العمل الإنساني خلال الفترة ما بين الحوار الاستراتيجي الثاني والثالث خاصة فيما يتعلق بالتفاهمات التي تمت بين اللجنة والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية والاتصالات رفيعة المستوى بين الجانبين سواء في الكويت أو جنيف أو نيويورك».
وقال انه تم التأكيد على الالتزام بمكافحة العواقب الوخيمة لفيروس كورونا المستجد من خلال العمل الإنساني والإنمائي على المستويين المحلي والدولي علما أن هذه العواقب تتجاوز التأثيرات المباشرة للمرض وتشمل الآثار الثانوية الواسعة النطاق والطويلة الأمد بسبب الاضطراب الاقتصادي والاجتماعي الناجم عن الوباء.
واعرب البيان عن تقدير الدور المهم الذي تؤديه الدول في تطبيق وتبني إجراءات مناسبة للتصدي لفيروس كورونا المستجد مع مراعات توفير الاستثناءات الممكنة للعاملين على مواجهة الجائحة.
وأكد استمرار التعاون والتنسيق من أجل التوصل الى توافق دولي حول التحديات الإنسانية المعاصرة والمساهمة في ضمان احترام الكرامة الإنسانية في إطار النزاعات المسلحة وذلك من خلال الاستجابة الفعالة لاحتياجات المتضررين.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد