loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

سموه وولي العهد بعثا ببرقيات شكر وتقدير لجهود الجهات الكبيرة المشاركة في عملية السيطرة

الأمير: نثمن التفاني في إخماد حريق «ميناء عبدالله»


بعث صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ببرقيات شكر الى أخيه سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني والى الشيخ مشعل الأحمد نائب رئيس الحرس الوطني وسمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء وأنس الصالح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء والشيخ أحمد المنصور نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والفريق خالد المكراد مدير عام الادارة العامة للاطفاء أعرب فيها سموه عن بالغ شكره وتقديره للجهود الكبيرة التي بذلها رجال الاطفاء ورجال الشرطة والجيش والحرس الوطني للسيطرة واخماد الحريق الذي وقع في احدى الشركات في غرب ميناء عبدالله مشيدا سموه بتفانيهم في أداء واجباتهم بكل مهنية واخلاص سائلا سموه المولى تعالى أن يحفظ الوطن العزيز من كل سوء ومكروه ويوفق الجميع لخدمته. وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ببرقيات مماثلة. وكانت فرق الاطفاء قد تمكنت من السيطرة على حريق كبير اندلع في مستودع مكشوف للأخشاب بموقع تابع لمؤسسة الموانئ الكويتية في منطقة غرب ميناء عبدالله تبلغ مساحته الاجمالية مليون متر مربع.
وأوضحت الادارة بان غرفة عمليات الاطفاء تلقت بلاغا في تمام الساعة 7:35 مساء يفيد عن وقوع الحادث الذي تعاملت معه 8 فرق للاطفاء ومشاركة اطفاء الجيش الكويتي ووزارة الداخلية والحرس الوطني والطوارئ الطبية وشركة البترول الوطنية ومؤسسة الموانئ الكويتية.
حضر نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح الى موقع الحادث لتفقد عملية مكافحة الحريق وللاطمئنان على رجال الاطفاء الذين سارعوا بعزل مستودع الأخشاب عن أكثر من 3000 سيارة جديدة تقريبا وبضائع متنوعة بالاضافة الى أصباغ وكميات كبيرة من الديزل واستطاعوا بفضل من الله والجهود التي بذلت بالسيطرة على الحادث رغم ان الحريق نشب في منطقة مكشوفة قدرت مساحتها بمايقارب ثمانية آلاف متر مربع مع وجود الرياح ما صعب عملية مكافحة الحريق التي تمت من دون وقوع أي اصابات بشرية. وكان رجال الاطفاء قد قاموا بتطبيق خطة المكافحة بعزل المنطقة المشتعلة وتفعيل خطة الطوارئ لادارة الحوادث الكبرى وخطة الطوارئ العامة للدفاع المدني أسهم بتقليل حجم الخسائر بشكل كبير وقلل التلوث البيئي الناتج من الحادث. اشرف على عملية المكافحة مدير عام الادارة العامة للاطفاء الفريق خالد المكراد ونائب المدير العام لقطاع المكافحة اللواء جمال البليهيص.
وقد حضر الى الموقع وزير الدولة لشؤون الخدمات وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة مبارك الحريص ووكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام ومدير عام مؤسسة الموانئ الكويتية الشيخ يوسف عبدالله الصباح ومدير عام الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله احمد الصباح وعدد من قيادات الجهات العسكرية والادارة العامة للاطفاء والجهات المشاركة بالحادث. من جانب آخر أصدر وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة وزير الدولة لشؤون الخدمات مبارك سالم الحريص تعليماته بتشكيل لجنة تحقيق عاجلة عن واقعة اندلاع حريق شب في أراضي مؤسسة الموانئ الكويتية بمنطقة غرب ميناء عبدالله تضم مخازن ومستودعات بمساحة حيث قدرت مساحة الحريق 15 الف متر مربع، سينضم في عضوية اللجنة كل من ادارة الفتوى والتشريع والهيئة العامة للبيئة والادارة العامة للاطفاء للوقوف على أسباب اندلاع الحريق وتقدير الخسائر الناجمة عنه ورفع تقريرها لاتخاذ اللازم.
كما أعرب عن بالغ شكره وجزيل امتنانه لجهود الجهات المشاركة في اخماد الحريق والسيطرة عليه وتكاتف جهود كل من الادارة العامة للاطفاء ووزارة الداخلية والجيش الكويتي والحرس الوطني في سبيل حماية الارواح والممتلكات.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد