تصغير الخطتكبير الخط العودة share
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf
أكد أنه سيضيف لمسات جمالية على البرنامج
علي نجم: كنت خائفاً من عدم تقبل الناس لفكرة «ريفرش»

الجميع يعرف المذيع الشاب علي نجم الذي اعتاد عليه جميع متابعي اذاعة المارينا «إف إم من خلال برنامجه الحيوي «ريفرش الذي استطاع من خلاله أن يصل الى المواضيع والأفكار التي تشغل بالهم ويحتاج الى من يسمعهم.
وخلال لقائنا معه أوضح لنا حول فكرة البرنامج والأساليب التي تتبع في وضع القضايا المطروحة وطريقة نقاشها مع المستمعين.

ما معنى اسم البرنامج ولماذا اختير بالذات؟
«ريفرش، اسم على مسمى ومعناه هو إعادة النشاط والحيوية ويمكن في فترة المغرب الناس تكون قاعدة من النوم ونحاول من خلاله ان نساير الناس ونشاركهم الأجواء التي كانوا بها سواء في العمل أو غيرها من الالتزامات وأحاول من خلال البرنامج ان أعيد النشاط والحيوية الى أذهان المستمعين.
ألم تكن خائفا من قبول الناس للبرنامج؟
في البداية كنت خايف ألايكون هناك إقبال وكانوا متعودين على البرنامج السابق الذي يحمل اسم «النايت شو وكانت أجواؤه ثقيلة بعكس «ريفرش الذي يتميز بالإيقاع السريع وأنا ألجا الى النشاط وأكون منبع النشاط وكنت خائفاً من أن الناس لن تتقبل الفكرة ولكن كما ترى فالحمد الله أصداء البرنامج جد ممتازة فهناك تفاعل في أي موضوع يقدم خلال البرنامج.
الأفكار من أين تستمدها؟
من خلال التجوال والمجتمع المحيط بي واتبع الأشياء التي تجذب المستمعين من مختلف الأعمار ورأيت ان اغلبهم ينتبهون الى المواضيع التي يتعايشون معها يوميا ويكون هناك متابعة أيضا إذ ان إحساسي كمذيع ان هناك مناقشة للأوضاع التي يراها الناس يوميا.
في اعتقادك إلى أي مدى سيتواصل «ريفرش؟
أتمنى ان يكمل فترة طويلة لان هذا هو الشهر الثاني للبرنامج وتوجد أفكار كثيرة لم اطرحها الى الآن وتوجد سوالف أود من خلالها ان أحرك الناس وخلال رمضان راح أوقف البرنامج وارجع بنشاط بعد الشهر الفضيل.
تركيزك في الأفكار في أي مرتبة يصل؟
أركز على الأفكار الحساسة شوي وبدايتها راح تكون هذه الأيام وتكون هناك أسئلة عامية ونضيف معها لمسة احساس وفي البرنامج استضيف خلال الأسبوع العديد من الفنانين الذين ابدوا تجاوباً للحضور الى الإذاعة لعمل اللقاءات معهم.



إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

النشرة الإخبارية

   

كاريكاتير

تطبيقات الهواتف الذكية