loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بوتين يعتبر السبب «إهمالاً جرمياً».. والأهالي يطالبون بـ «الحصيلة الحقيقية»

روسيا: أنباء عن 300 قتيل في حريق المركز التجاري


موسكو- الوكالات: احتشد المئات من المواطنين في مدينة رئيسة في سيبيريا امس بسبب إشاعات تفيد بأن السلطات لم تعلن عن الحصيلة الحقيقية لضحايا الحريق الذي نشب بمركز تجاري. وكان المحققون الاتحاديون قد قالوا إن 64 شخصا، بينهم عدد كبير من الأطفال، لقوا حتفهم بسبب الحريق، الذي اجتاح مركز وينتر شيري التجاري مساء الأحد في مدينة كيميروفو التي تعد مركزا لإنتاج الفحم والصناعات الثقيلة في غرب سيبيريا ومازال هناك عشرات الأطفال لم يتم العثور عليهم حتى اليوم. وتعتقد جماعة محلية تتألف من أقارب الضحايا أن 41 طفلا لقوا حتفهم بسبب الحريق، بحسب ما ذكرته وكالة انترفاكس الروسية للأنباء.
وقد أثيرت تكهنات على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن أن الحصيلة الحقيقية للقتلى تتراوح ما بين 250 إلى 300 قتيل. ويشار إلى أن المركز التجاري الذي يضم مركزا كبيرا للترفيه به منطقة للعب البولينغ ودار سينما كان مزدحما بالأطفال.واجتمع المتظاهرون بوسط مدينة كيميروفو وطالبوا باستقالة حاكم المنطقة امان توليف الذي يتولى منصبه منذ أكثر من عقدين وقد تم نشر قوات شرطة مكافحة الشغب وقوات الحرس الوطني في الموقع للحفاظ على النظام ومن ناحية أخرى زار الرئيس الروسي فلادمير بوتين امس نصبا تذكاريا لضحايا حريق المركز التجاري وقام السكان المحليون بوضع زهور وشموع ودمى اطفال عند النصب التذكاري.ووضع بوتين الزهور بجانب حائط في المركز وتعهد بإجراء تحقيق في الحادث.
ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن بوتين القول سوف يتم فحص جميع المسؤولين، بداية ممن قاموا بتسجيل المبنى ويُلقي باللوم على مواد البناء السيئة مثل المواد البلاستيكية الرخيصة في المساعدة في انتشار ألسنة الحريق بسرعة. ويشار إلى أن المركز التجاري عمره خمس سنوات وسوف يتم هدمه الآن.
وقال بوتين من سمح باستخدام مثل هذه المواد؟ إنها قابلة للاشتعال.وقد وقع بوتين على مرسوم لإعلان الأربعاء يوم حداد رسمي. وقال الرئيس الروس فلاديمير ان حريق المركز التجاري نجم عن اهمال وتقصير اجرامي واضاف بوتين خلال اجتماع عقده مع كبار المسؤولين في اقليم كيميروفا ان هذا الحادث لم ينجم عن اعمال حربية ولاعن انفجار في منجم بل امسى نتيجة اهمال وتقصير يرقى الى مستوى الجريمة. وطالب بوتين بضرورة تحديد مسؤولية كافة الجهات المعنية والمسؤولة عن وقوع هذا الحادث واعطاء تقييم قانوني لاداء المسؤولين داعيا كذلك الى تقديم جميع اشكال المساعدة للمصابين وذوي الضحايا.
وعلى صعيد متصل اعلنت سلطات الامن الروسية اعتقال خمسة اشخاص في اطار التحقيق في اسباب الحريق في المركز التجاري والذي كان داخله وقت وقوع الحادث اكثر من 1500 شخص من بينهم اطفال ونساء. ونقلت وكالة انباء انترفاكس عن مصادر امنية قولها ان التحقيق توصل الى نتيجة اولية مفادها ان نظام الانذار عن الحريق كان معطلا منذ 19 مارس الحالي لاسباب غير معروفة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت