loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أميركا تنجو مؤقتاً من التخلف عن سداد ديونها


أقرّ الكونغرس الأميركي مشروع قانون يرفع سقف الدين العام للولايات المتّحدة إلى نهاية السنة، في إجراء مؤقّت يجنّب أكبر قوة اقتصادية في العالم خطر الوقوع، لأول مرة في تاريخها، في وهدة التخلّف عن السداد. وبعدما كان مجلس الشيوخ قد أقرّ مشروع القانون الأسبوع الماضي، وافق مجلس النواب على النصّ بفضل أغلبيته الديموقراطية، إذ صوّت 219 نائباً مع المشروع و206 ضدّه. ويرفع النص سقف الدين العام للبلاد بمقدار 480 مليار دولار، الأمر الذي سيسمح لها بالوفاء بالتزاماتها المالية حتى نهاية ديسمبر لا بل حتّى مطلع العام المقبل.

وبإقراره في الكونغرس سيُحال النصّ إلى الرئيس جو بايدن الذي سيوقّعه على الفور، وفق ما أعلن البيت الأبيض. ويُبعد هذا القانون عن الولايات المتحدة مؤقتاً شبح التخلّف عن السداد وعواقبه الكارثية على القوة الاقتصادية العملاقة وسائر دول العالم. ولم يُحرَز هذا التقدم من دون اضطرابات، إذ إنّ النصّ كان موضع نقاشات لا تنتهي في مجلس الشيوخ الذي صادق أخيراً على تسوية الخميس الماضي. مناورة خطيرة جداً في الواقع، رفض الجمهوريون الموافقة على أي خطوة لرفع سقف الديون لأنهم يؤكدون أن ذلك سيكون بمنزلة منح جو بايدن شيكاً على بياض لتمويل خطتيه الاستثماريتين الضخمتين.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات