loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وزير الخارجية أكد استمرار دعم الكويت في تمويل البرنامج

«صندوق التنمية»: منحة بـ 21.5 مليون دولار.. لدعم مشاريع «الأونروا»


عقد وزير الخارجية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ د. أحمد الناصر جلسة مباحثات رسمية مع وزير خارجية جمهورية فنزويلا البوليفارية فيليكس بلاسينسيا غونزاليس في ديوان عام وزارة الخارجية بمناسبة زيارته الرسمية الكويت.
وبحث الجانبان خلال اللقاء أوجه العلاقات التي تربط البلدين والشعبين وسبل تطويرها في شتى المجالات وعلى مختلف الأصعدة، لا سيما الاستثمارية والاقتصادية والتجارية منها، بالإضافة إلى مناقشة الكثير من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.
ووقع الجانبان -عقب جلسة المباحثات الرسمية- على اتفاقية تعاون في المجالين الثقافي والفني بين الكويت وفنزويلا البوليفارية.
والتقى وزير الخارجية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ د. أحمد الناصر مفوّض عام وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في الشرق الأدنى فيليب لازاريني في ديوان عام «الخارجية» امس، وذلك خلال زيارته الرسمية الكويت.
وأعرب وزير الخارجية خلال اللقاء عن بالغ شكر الكويت وتقديرها للجهود المثمنة التي تبذلها «الأونروا» عبر تقديم خدماتها التعليمية والصحية والإغاثية والحماية لأكثر من خمسة ملايين وسبعمئة ألف لاجئ فلسطيني ولرفع المعاناة عنهم في مناطق عمل الوكالة الخمس، مجددا استمرار دعم الكويت ومساندتها لجميع الأنشطة والبرامج التي تقدمها الوكالة.
من جانبه، ثمَّن مفوض عام «الأونروا» موقف الكويت الثابت والمبدئي الداعم للوكالة، معربا عن بالغ تقديره وامتنانه للدور الإنساني والرائد المتميز الذي تقوم به الكويت للوقوف بجانب اللاجئين الفلسطينيين وبقية الشعوب المنكوبة، الأمر الذي أكسبها مكانة مرموقة على صعيد العمل الإنساني إقليميا ودوليا.
وقَّع الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) اتفاقيتي منحة بقيمة 21?5 مليون دولار أميركي، للمساهمة في تمويل البرنامج الصحي للاجئين الفلسطينيين في لبنان والميزانية العامة للوكالة.
وقال المدير العام للصندوق مروان الغانم لـ «كونا» عقب التوقيع إن المنحة الأولى يُقِّدم بمقتضاها الصندوق 1?5 مليون دولار للإسهام في تمويل برنامج «الأونروا» الصحي في لبنان.
وأضاف الغانم أن المنحة الأولى تغطي أيضا نفقات العلاج في المستشفيات لنحو 2936 مريضا بحاجة لرعاية طبية من أمراض السرطان والقلب والأوعية الدموية والعناية المركَّزة والخدمات الأخرى.
وأوضح أن المنحة الثانية بقيمة 20 مليون دولار لدعم الموازنة البرامجية العامة للوكالة لعامَي 2021 و 2022، لافتا إلى أن هذا الدعم المالي يساعد الوكالة على الاستمرار في توفير الخدمات الإنسانية الحيوية للاجئي فلسطين في لبنان وسورية والأردن وغزة والضفة الغربية التي تشمل القدس الشرقية.
وأوضح أن تلك المساهمات تأتي ضمن إطار تعهُّد الكويت خلال الحوار الاستراتيجي الوزاري الثالث حول وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى الذي عُقد في 15 أكتوبر 2020 لدعم أهدافها التي ترمي إلى ضمان وحماية اللاجئين الفلسطينيين وتأمين ايصال المساعدات وتقديم الخدمات الرئيسة لهم من أجل عيش حياة كريمة.
من جهته، أعرب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني لـ«كونا» عن شكره وتقديره للكويت بهذا «التبرع السخي»، مبينا أن هذا التضامن من بلد عربي يجلب بصيصا من الضوء ورسالة مفادها ان اللاجئين ليسوا وحدهم. وأكد لازاريني أهمية الدعم المقدم من قبل حكومة الكويت عبر ذراعها التنموية (الصندوق الكويتي للتنمية)، مبينا أن هذا التبرع جاء في الوقت المناسب؛ إذ سيساعد في المحافظة على الخدمات الحيوية والاستمرار في تقديم الخدمات للملايين من لاجئي فلسطين للفترة المتبقية من عام 2021 والعام المقبل. ووقع اتفاقيتي المنحة نيابة عن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية المدير العام مروان الغانم، في حين وقَّعها نيابة عن وكالة الأمم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والمفوض العام للوكالة فيليب لازاريني.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات