loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أشاد بمستوى التفاعل والاستجابة من جميع البنوك الكويتية

الهاشل كرَّم الداعمين لحملة «لنكن على دراية»


كرّم محافظ بنك الكويت المركزي د. محمد الهاشل البنوك الكويتية المتميزة في دعم حملة التوعية المصرفية «لنكن على دراية» ولتوفيرها جميع إمكاناتها في التواصل مع العملاء من خلال قنواتها الإلكترونية وحساباتها على منصات التواصل الاجتماعي، وكذلك من خلال تنظيم أنشطة أسهمت بتقديم محتوى يناسب جميع شرائح العملاء، بهدف المساهمة في نشر مواد الحملة على أوسع نطاق لزيادة الوعي لدى الجمهور حول مجموعة من المواضيع ذات الصلة بالثقافة المالية والمصرفية.
وبهذه المناسبة أثنى المحافظ الهاشل على تميز الجهود التي قدمها كل من بنك الكويت الوطني، وبيت التمويل الكويتي، وبنك الخليج وبنك وربة، كما أشاد بمستوى التفاعل مع الحملة والاستجابة لها من قبل جميع البنوك الكويتية، مضيفًا أن تضافر الجهود التي بذلتها جميع وحدات الجهاز المصرفي أسهمت بوضوح في إنجاح الحملة وانتشارها لأوسع شريحة من عملاء القطاع المصرفي الكويتي.
وأشار المحافظ إلى أن حملة التوعية المصرفية «لنكن على دراية» قد انطلقت في بداية العام بمبادرة من بنك الكويت المركزي والبنوك الكويتية وبالتعاون مع اتحاد مصارف الكويت، وتهدف إلى رفع مستوى الثقافة المالية لدى أوسع شريحة من المجتمع، وزيادة الوعي لدى الجمهور بدور القطاع المصرفي وكيفية الاستفادة من الخدمات المتنوعة التي تقدمها البنوك على الوجه الأمثل.
واختتم د. الهاشل بالقول، إن بنك الكويت المركزي لا يدخر جهداً في سبيل نشر التوعية المالية والمصرفية وحماية حقوق العملاء في ظل التطور الهائل للخدمات المصرفية وما يصاحبها من مخاطر أبرزها الاحتيال الإلكتروني وتنوع أساليبه، الأمر الذي يستدعي استمرار التوعية كنهج متواصل، وتعزيز دور القطاع المصرفي الكويتي في المسؤولية المجتمعية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات