loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بداية السطر

أهلاً بالأمير المُجدد


تأسست المملكة العربية السعودية على يد المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن سعود (معزي)، وهو الذي استطاع توحيدها من المشرق إلى المغرب حتى شمالها وجنوبها، وتوالى أبناؤه على حكمها، حتى أتى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ذو النظرة الثاقبة والفكر المنير، الملك الذي يرسم سياسات مستقبلية للمملكة وشعبها، استطاع هذا الملك أن ينقل عبر خططه المملكة العربية السعودية إلى الدولة الحديثة والمتقدمة في كل الأصعدة، ففي البداية استطاع تجديد دماء أصحاب القرار من خلال اختيار سمو الأمير الملكي محمد بن سلمان ولياً للعهد، فكان اختياراً موفقاً وحكيماً.
منذ تولي صاحب السمو الأمير الملكي محمد بن سلمان منصب ولاية العهد، ظهرت بوادر التقدم بالمملكة في شتى المجالات، حتى أصبح سمو الأمير محمد بن سلمان هو المجدد للمملكة، إن التطور في المملكة العربية السعودية كان بشكل سريع ومتوافق في كل المجالات.
زيارة صاحب السمو الأمير الملكي محمد بن سلمان للكويت هي ليست زيارة بروتوكولية إنما زيارة تهدف لتوحيد الرأي الخليجي لمستقبل أفضل لشعوبنا، بارك الله في جهود صاحب السمو الملكي مع إخوانه أصحاب السمو الأمراء والشيوخ.
***
بقاء الأمم وتطور شعوبها يكون من خلال فهم القادة لتطورات الأوضاع الداخلية والخارجية لهذه الأمم، وفهم القادة يكون عبر تولي الشباب لمقاليد الأمور مع عدم ترك أصحاب الخبرة، وهذا مافعلته المملكة العربية السعودية وهذا ماجناه الشعب السعودي حالياً، فهنيئاً للشعوب الخليجية والعربية والإسلامية بهذه القيادة لأنها المملكة العربية السعودية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات