loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

نواب البرلمان ودعوا حقبة ميركل بالتصفيق وقوفاً لفترة طويلة

«البوندستاغ» ينتخب أولاف شولتس مستشاراً لألمانيا


برلين - الوكالات: انتخب مجلس النواب الألماني امس الاشتراكي الديموقراطي أولاف شولتس مستشارا، ليعيد اليسار الوسط الى الحكم ويطوي بذلك نهائيا عهد أنجيلا ميركل الذي استمر 16 عاما.
وأصبح شولتس المستشار التاسع لألمانيا ما بعد الحرب العالمية الثانية، بعدما حصد أصوات 395 نائبا من أصل 736 في البوندستاغ المنبثق عن انتخابات 26 سبتمبر، فيما صوت 303 ضده وامتنع 6 عن التصويت. وبعد ذلك، سألته رئيسة مجلس النواب بيربل باس ان كان يقبل بنتيجة التصويت، فأجاب «نعم».
وتوجه الى مقر رئيس الجمهورية الفدرالية فرانك فالتر شتاينماير لتسلم «وثيقة تعيينه» ما سيشكل البداية الرسمية لولايته. قبل ان يعود الى البوندستاغ ليؤدي مع وزراء حكومته اليمين الدستورية أمام النواب. وكان انتخاب شولتس مؤكدا بعدما حقق حزبه الاشتراكي الديموقراطي الذي تصدر الانتخابات الأخيرة، غالبية مريحة قدرها 206 مقاعد مع شريكيه الجديدين في الائتلاف، الخضر (118 مقعدا) والحزب الديموقراطي الحر الليبرالي (92 مقعدا)، في حين أنه بحاجة الى 369 صوتا للفوز بالمستشارية.
وبهذا التصويت، تنسحب ميركل من الحياة السياسية بعد أربع ولايات متتالية، بفارق تسعة أيام فقط من تحطيم الرقم القياسي لأطول مدة الحكم سجلها هيلموت كول (1982-1998).
وجلست ميركل في البوندستاغ لحضور مراسم انتخاب خلفها، فصفق لها النواب مطولا واقفين بمعظمهم قبل افتتاح الجلسة. وردت ميركل على هذا التكريم فحيت النواب ملوحة بيدها من منبر الشرف.
ووجه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون رسالة الى الزعيمة المحافظة فكتب في تغريدة «شكرا عزيزتي أنجيلا» اذ «لم تنسي أبدا دروس التاريخ وبذلت الكثير لنا ومعنا، من أجل دفع أوروبا قدما».
وبعد تلقيها الكثير من الاشادات والتكريم في الأسابيع الأخيرة، تغادر ميركل المستشارية نهائيا بعد مراسم تسليم السلطة بعد الظهر لشولتس، خصمها السياسي انما كذلك وزير ماليتها ونائبها في السنوات الأربع الأخيرة بموجب لعبة التحالفات. وبذلك تطوي ميركل التي تنسحب فيما شعبيتها في أعلى مستوياتها، حياة سياسية استمرت 31 عاما بينها 16 على رأس القوة الاقتصادية الأولى في أوروبا.
ويتسلم شولتس مقاليد السلطة على رأس أول حكومة تكافؤ في ألمانيا تتولى نساء فيها وزارات أساسية مع تعيين البيئية أنالينا بيربوك وزيرة للخارجية والاشتراكيتين الديموقراطيتين كريستين لامبريشت وزيرة للدفاع ونانسي فيسر وزيرة للداخلية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات