loader

محلية

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

للأسف تعديلات اتحاد الكرة هدفها واضح؟!


علمنا من مصادرنا الصحافية بخبر ان هناك تجميع تواقيع للموافقة على تعديلات اضافية جديدة على النظام الاساس لاتحاد الكرة الكويتي المزمع اعتماده في شهر مارس او مايو 2022 بشأن تخفيض عدد الاندية الى سبعة فقط (من غير المعينين). ولكن بسبب ان هناك تضاربا في المصالح فيما بين بعض الاندية بمن سيكون ضمن اعضاء مجلس ادارة الاتحاد ومن هو خارجها...؟ وكان الاختلاف الاكبر فيما بينهم على من سيكون نائبا للرئيس؟ والذي حسم بعد ذلك بترشيح احد الاشخاص من ذوي رجال الاعمال منصب الرئيس (لا يملك اي خبرة رياضية) ونائبه ممن يقود هذا الحراك...؟ الا انه والى الان بقيت مشكلة نائب الرئيس كرة ثلج لم يستطيعوا حلها الا بهذه الفكرة الجهنمية وهو ترشيح نائب اضافي للرئيس؟ فما حدث بينهم من خلاف وتهديد بفضح خبايا ومخالفات مدفونة عند البعض على بعض اذا ما اصروا على اعتماد ترشيح هذه الشخصية لمنصب نائب الرئيس؟ الى ان وصلوا الى تسوية لارضاء المعترضين بزيادة عدد نواب الرئيس الى اثنين بدلا من واحد بحجة ان الاول يكون مسؤولا عن الامور الادارية؟ والثاني عن الامور المالية والاستثمار؟ لكسب قبولهم للنائب الاول ممن يعترض البعض على ترشيحه؟ يعني ما يحدث هذه الايام هي تكتيك وحبكة لتعيين الاصدقاء والاخوان والاهل والحبايب والمحسوبين على تكتلات انتخابية سواء لها علاقة بالنادي او بمجلس الامة او البلدي؟ فصارت الرياضة الوسيلة لاسكات الافواه ولمكافأة الفاشل لكي يديروا احد اهم مقدرات البلد الرياضية وهي كرة القدم...! طبعا هذا لا يحصل الا في الكويت البلد الذي ينهار يوميا من سوء ادارة بعضا من ابنائها لكي يجلسوا على الكرسي بغرض ان يكونوا مشهورين... لان اسهل وسيلة للشهرة هو ان تكون عضوا في هيئة رياضية قوية كاتحاد القدم او النادي العربي او نادي القادسية....الخ. وما يحزننا هو الاجماع في احداث هذه التغيرات من قبل الاندية الرياضية لما يمكننا تسميته «بالديموقاسية» اي الديموقراطية القاسية التي لا تولد اكفاء وانما ضعفاء؟ وتعالوا نفترض بأنهم اختاروا نائبين لادارة شأنين رياضيين (لماذا ليس ثلاثة او اربعة؟ لادارة الامور الفنية او التحكيمية) فهل سيكون اختيار هذين النائبين بناء على خبراتهم التخصصية في المجالات الادارية والمالية او الرياضية ام انتمائهم لاندية معينة؟ فالمرشح لرئاسة الاتحاد جديد على ادارة كرة قدم؟ الايام بيننا فيمن سيجبر (الاندية) بالموافقة على هذا التعديل الفاشل برئاسة اتحاد فاشل ومجلس فاشل «مقدما»..... والله من وراء القصد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات