loader

النهار Plus

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أشارت عبر «النهار» إلى ضرورة دعم المواطنات مجتمعياً وحكومياً

الظاهر: المرأة حققت الكثير من النجاحات على المستوى القيادي في القطاعين العام والخاص


أكدت مستشارة العلاقات الأسرية والطفولة والمدربة المعتمدة بالعلاج باللعب لطيفة الظاهر أن بزنس المرأة تمكن من الظهور بشكل كبير في الآونة الأخيرة وأن الكثير من النساء اقتحمن عالم المال والأعمال بقوة في جميع المجالات.
وأشارت إلى أن المرأة الكويتية خطت خطوات كبيرة في مجال العمل الحر وخاصة المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومجال الأعمال المنزلية، لافتة الى أن الدعم الذي حظيت به المرأة يعد كبيراً مقارنة بدول أخرى سواء على مستوى الدعم المجتمعي أو الدعم الحكومي.
ولفتت الظاهر في تصريحات لـ النهار أن جائحة كورونا استفاد منها الكثير من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة العاملين في مجال تقديم الخدمات عبر الأون لاين، حيث تعدت مكاسب المشروعات العاملة في هذا القطاع حاجز 200 في المئة.
واستدركت بالقول: هناك الكثير من المشروعات غاب عنها الدعم المجتمعي والحكومي ودفعها ذلك إلى الإغلاق بسبب زيادة الأعباء عليها من رواتب وإيجارات وغيرها.
وأوضحت أن المبادرين وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة بحاجة إلى الدعم والتوجيه أكثر من التمويل، لافتة الى ان هناك من الشباب من تقدموا باستقالتهم من العمل الحكومي وقاموا بتأسيس المشروعات الخاصة بهم دون دراسة جدوى حقيقية، ما أدى إلى غياب الرؤية لديهم وفشل مشروعاتهم منذ البداية.
تسريع الإجراءات
وأوضحت أن التمويل مهم ولكن الأهم هو تسريع الإجراءات الخاصة بالتراخيص، وهو ما نشاهده اليوم من وجود الأون لاين في جميع المعاملات الحكومية في الفترة الأخيرة.
وأوضحت أن المرأة الكويتية تحتاج إلى تعريفها بأهمية وضع دراسة الجدوى لمشروعها وكذلك دراسة تسويق تمكنها من الولوج إلى سوق العمل بثبات وبعد ذلك يتم طرح فكرتها على المستوى العملي بخطوات مدروسة وجادة.
وبينت أن الكثير من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة قاموا بتدشين مشروعاتهم دون دراسة تسويقية متكاملة عن وضع السوق محلياً وإقليمياً، الأمر الذي أدى إلى عدم نجاح تلك المنتجات على الرغم أنها قد تكون مفيدة وناجحة.
دعم العمالة
وقالت الظاهر ان الحكومة دعمت أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة عبر ضخ سيولة دعم العمالة لمدة 6 أشهر، إلا أن غياب دراستها بشكل معمق، جعل الاستفادة منها متدنية وهو الأمر الذي أدى إلى غياب القدرة للاستفادة من تلك المشروعات وخسارة أصحابها بشكل كبير.
وقالت: المرأة الكويتية قادرة على الإنجاز والإبداع في جميع المجالات وأثبتت تواجدها محلياً وحققت الكثير من النجاحات مقارنة بغيرها من الدول المجاورة وما تحتاجه هو الدعم الحكومي والمجتمعي والتشريعي.
ولفتت الى أن المطلوب هو دعم المرأة من جميع الجوانب، مبينة أن المرأة قيادية وقادرة على العمل والإنجاز وتحقيق الكثير من التطور والإبداع.
مركز متكامل
وأشارت أن المطلوب تأسيس مركز متكامل لرعاية الأفكار التي يتم طرحها من قبل المبادرين والدفع بها ورعايتها ليس على مستوى التمويل فقط ولكن على جميع المستويات الإجرائية والفنية.
وبينت أن تلك التحديات لم تؤثر بشكل كبير على وضع المرأة الكويتية والبزنس النسائي عموماً، لافتة إلى أن المرأة الكويتية لديها القدرة بشكل كبير على تحقيق الانجاز والابداع والابتكار في العديد من المجالات.
وحول الدعم المطلوب للمرأة الكويتية، قالت الدعم المطلوب يتمثل في البيئة الداعمة من ناحية وعدم التقليل من العمل الذي تقوم به. وأشارت إلى أن المرأة قادرة على الإبداع وتحقيق النجاحات وتولي المناصب القيادية رغم الأعباء التي تواجهها في الاهتمام بأسرتها ومحيطها المجتمعي.
وبينت أن المرأة تحتاج إلى الدعم والتمكين المجتمعي والعمل على تسهيل الإجراءات وتيسيرها بحيث تتمكن من الدخول في مجال الأعمال والمنافسة فيه.
وقالت إن المرأة أخذت حقها في مجال العمل والمشاريع وأثبتت وجودها في العديد من المجالات، مشيرة إلى أن نجاحات المرأة تأتي في ظل رعايتها لبيتها وأولادها.
ولفتت إلى أن هناك الكثير من المشروعات حققت نجاحات برغم التحديات بفضل ثقة أصحابها بأنفسهم وإيمانهم بقدرتهم في تحقيق الأهداف التي من أجلها تم تأسيس المشروع.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات