loader

محلية

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

للأسف مكافآت الاحتراف «الجزئي».. للمتوفين!


انتشر خبر عن مخالفات جسيمة تحدث في صرف مكافآت ما يسمى بالاحتراف الجزئي للاعبين أو لاشخاص «ليسوا في الخريطة» أي لأفراد غير موجودين.... وتعريف غير موجودين تعني الآتي:
شخص غير موجود في الفريق... ولكنه يتقاسم قيمة المكافأة مع....؟
• شخص مسجل انه لاعب ولكن لا يلعب.... ولكنه يتقاسم المكافأة مع...؟
• شخص متوفى أو توفي قريباً ومسجل انه لاعب.... وتدخل مكافآته بحساب....؟
• شخص اعتزل اللعب ومازال اسمه موجودا بالكشوف... ويتقاسم قيمة المكافأة مع...؟
• شخص يلعب ومستمر (لتأكيد حضوره فقط لان مستواه ضعيف).... ولكنه لا يستلم قيمة المكافأة كاملة «برضاه» ويتقاسم قيمة المكافأة مع....؟
هل هذا يكفي أم نزيد من أعداد هؤلاء الأشخاص الذين ثبت بأنهم لا يملكون الحس الوطني ولا الاخلاق التي تجعلهم يقودون الشباب والرياضة بشكل خاص... فالفساد الرياضي ينخر في بعض الاندية الرياضية التي هي من تدير الرياضة الكويتية حاليا...؟ واذا ما اردنا ان نعرف من المسؤول عن هذه السرقات المالية فسنجد شبكة منظمة من الفاسدين في بعض المؤسسات الرياضية الحكومية والأهلية... فالنادي مسؤول عن تحديد اسم اللاعب وبياناته ومن ثم الاتحاد المعني مسؤول عن توثيق بيانات اللاعب والتأكد من سلامتها ومن ثم هيئة الرياضة التي بالطبع هي من تصرف هذه المبالغ وهي من تراقب صرفها لهذا النظام الفاشل. والسؤال المحير الآن هو لماذا تم الكشف عن هذه التجاوزات في الوقت الحالي وليس قبل عشر سنوات ماضية؟ هل هيئة الرياضة كانت تعلم ولكنها لم تأخذ قرارا فيما يحدث لأسباب ما؟ هل لقرب موعد انتخابات الاندية والمتنافسين على كراسي مجلس الإدارة بدأوا حربهم للفوز بالانتخابات القادمة بعد شهر تقريبا؟ أو هل استعانت الهيئة «بصديق» لتكشف المستور؟ في مثل هذه الحالات الفاسد ليس بشخص واحد وإنما هم شبكة فساد رياضي يجب ان يعاقبوا ويمنعوا من دخول المجال الرياضي بمختلف انواعه... تفهم ما تفهم مو مشكلتي!!!. والله من وراء القصد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات