loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أقلام شابة

«مونديال قطر» تحديات كبيرة


دولة قطر تلك الدولة الخليجية العربية الصغيرة فى مساحتها أصبحت كبيرة بإنجازاتها بعد أن نالت الشرف سنة 2010 باستضافة فعاليات كأس العالم لسنه 2022 والتى ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا.
وها هي اليوم تفتتح فعاليات هذا الحدث الكبير وتتزين بأحلى وأجمل حلة وتتباهى برفع أعلام دول العالم في سمائها وباستقبال كبار الشخصيات والزوار من جميع أنحاء العالم في مونديال قطر ولمدة 29يوما ابتداء من الاحد20 نوفمبر2022 ولغاية 18ديسمبر2022.
وتحظى دولة قطر باهتمام الاعلام العربي والاجنبي والعالمي وإنبهارهم بمنجزاتها خلال تلك الفترة فى جميع الجوانب لتكون مستعدة لاستقبال قرابة 1.7مليون زائر من أنحاء العالم.
فقد اهتمت دولة قطر بتشييد الملاعب ذات التصاميم الخلابة والمبتكرة والمجهزة بتكنولوجيا التبريد بالطاقة الشمسية وعلى أعلى المعايير العالمية وتستوعب أعداداً كبيرة من المشجعين فقد قامت بتصميم «8» ملاعب كبيرة بتصاميم تمزج بين الموروث الشعبي والحداثة ومن أهمها «استاد البيت»والذي سمي بهذا الاسم لأنه صمم على شكل بيت الشعر وهي الخيمة التي سكنها أهل قطر بالبادية ويستقبل مباراة الافتتاح بين المنتخب القطر ى و الاكوادوري و يستوعب 60 ألف مشجع.
إضافة الى ذلك اهتمت دولة قطر بتوفير العديد من الأماكن لاستيعاب الزوار والجماهير فقد وفرت الفنادق العائمة الضخمة والفنادق متعددة النجوم والشقق والغرف والخيام المجهزة وذلك لاستيعاب الاعداد الضخمة من الزوار.
كما اهتمت بتشييد شبكة المواصلات والتي يعتبر مترو الدوحة الدينمو الذي يربط بين الملاعب وقد وفرت الحافلات المجانية والتكاسي للزوار بأسعار رمزية ليتسنى لهم التنقل بسهوله وقامت بتوسعة وتطوير مطارها.
و لم تغفل دولة قطر الفعاليات الجماهيرية فقد وفرت 90 موقعاً لهذا الغرض من أهمها كورنيش الدوحة وتتوافر بها الشاشات العملاقة لنقل المباريات بالاضافة إلى الفعاليات الترفيهية والاستعراضية والالعاب النارية وفرق للغناء وقد شيدت مناطق جديدة بالعاصمة الدوحة لذلك.
ولم تغفل كذلك فى تنظيمها الجانب الإسلامي فقد وفرت سماعات بالملاعب ليتسنى للجميع سماع صوت الأذان ومنعت الخمور بالملاعب ومنعت رفع الاعلام ذات لون قوس قزح واهتمت بطباعة كتب بلغات الجماهير لتعريفهم بالاسلام وإعطاء محاضرات دينية في الفتزة التي سيقام بها كأس العالم ولأول مرة فى التاريخ سيتم الافتتاح بآيات قرآنية.
هذا ويرى البعض ان استضافة قطر لكأس العالم هو جزء من رؤية قطر الوطنية لسنة 2030 بأن تصبح محطاً لأنظار العالم وتتحول قطر إلى مجتمع عالمي ذي مستوى معيشي مرتفع.
كل الحب والتقدير للشقيقة دولة قطر وكل الفخر بتلك الانجازات المبهرة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد