loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

نقطة الانطلاقة لخطة حكومية لحل مشكلات التركيبة السكانية

الدور على.. «تقدير الاحتياج»


بعد التصدي الحكومي للكثير من الملفات العالقة، يتجه مجلس الوزراء للبدء الفعلي في ايجاد حل لمشكلة التركيبة السكانية، حيث كشفت مصادر مطلعة انه يتجه الى اصدار توجيهات الى هيئة القوى العاملة لمراجعة جميع أذونات تقدير الاحتياج لكل الشركات، وذلك للوقوف على حاجة سوق العمل الفعلية من العمالة الوافدة وتحديد الفائض منها. وأكدت مصادر مطلعة لـ«النهار» ان مجلس الوزراء لديه قناعة تامة بأن حل مشكلة التركيبة السكانية يأتي أولا من خلال تقدير احتياج سوق العمل وتصفية العمالة الزائدة في جانب وتوزيعها على أنشطة أخرى تحتاج الى أيد عاملة من الخارج. واشارت الى انه سيتم تقييم تقدير احتياج جميع الشركات من خلال معادلتها مع الاعمال والانشطة التي تقوم بها، واذا تم التوصل الى ان حجم العمالة في الشركة أعلى من حاجتها فسيتم تكليفها بالاستغناء عن الفائض. وأضافت المصادر ان العمالة الفائضة التي سيتم الاستغناء عنها سيسمح لها بالانتقال الى مواقع عمل أخرى تكون في حاجة اليها، على ان يتم منح الشركات مهلة محددة للاستغناء عن تلك العمالة مع حفظ حقوقها وإلزامها بترحيلهم الى بلدانهم.
وكشفت عن أن هناك اجراءات أخرى ستلجأ اليها الحكومة للمساهمة في معالجة ملف التركيبة السكانية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات