loader

النهار Plus

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

من الجامعة الأميركية بالقاهرة.. إلى «التجاري الكويتي»

إلهام محفوظ.. ثلاثون عاماً خبرة «مصرفية ومالية»


درجة القوة المقترنة بالمنصب.. عدد سنوات الخبرة.. درجة التواجد الإعلامي، وعلى شبكات الإنترنت.. طول فترة تولي المنصب.. عدد الدول التي تتواجد بها الشركة.. وعدد الموظفين، ست قواعد تضعها إدارة مجلة فوربس في اختيارها سنويًا لـقائمة الأقوياء، وهي القائمة التي تحظى دائما باهتمام رجال الأعمال ودوائر صنع القرار الاقتصادي في العالم.
خلال السنوات الأخيرة كانت القائمة على موعد مع أسماء مصرفية عربية، منها المصرفية المصرية الشهيرة، إلهام محفوظ، والتي انضمت لقائمة أقوى 200 سيدة عربية في الإدارات التنفيذية عام 2014 التي أعدتها مجلة فوربس الشرق الأوسط، وشملت القائمة السيدات اللاتي يشغلن مناصب قيادية سواء بالشركات الخاصة أو الحكومية أو المدرجة بأسواق المال.
إلهام محفوظ، هي رئيسة الجهاز التنفيذي بالبنك التجاري الكويتي، وتعمل في قطاع البنوك والخدمات المالية بدولة الكويت، انضمت إلى البنك التجاري الكويتي في عام 2000 وتولت منصبها الحالي في عام 2014، بعد أن عملت لأكثر من 30 عامًا في مجال الأعمال المصرفية، وهي عضوة في معهد المصرفيين القانونيين بلندن، وفي عام 2021 حظيت إلهام، بالانضمام لقائمة فوربس لأقوى الرؤساء التنفيذيين في الشرق الأوسط 2021. حصلت إلهام محفوظ على درجة بكالوريوس في إدارة الأعمال مع مرتبة الشرف من الجامعة الأميركية بالقاهرة عام 1984، وتمتلك خبرة مصرفية ومالية تقارب الثلاثين عاما، عملت خلالها لدى عدة مؤسسات مصرفية كويتية، منها 14 عامًا في البنك التجاري الكويتي، تدرجت خلالها في وظائف إشرافية عدة في قطاع الإدارة المصرفية الدولية، ومن ثم وظائف قيادية، منها، منصب القائم بأعمال المدير للبنك التجاري الكويتي في العام 2014، وهي إحدى أشهر النساء في الكويت. وشغلت إلهام خلال مسيرتها في القطاع المصرفي مناصب عديدية منها، المديرة العامة لقطاع الخدمات المصرفية الدولية بالوكالة، وذلك من إبريل 2005 وحتى نوفمبر 2010، ورئيس الجهاز التنفيذي بالوكالة من يونيو 2010 وحتى فبراير 2012، والمدير العام لقطاع الخدمات المصرفية الدولية من ديسمبر 2010 حتى مارس 2012، ونائب رئيس الجهاز التنفيذي من أبريل 2012 حتى 2013 ورئيسة الجهاز التنفيذي بالوكالة من نوفمبر 2013 حتى نوفمبر 2014.
وفي مايو الماضي، أعلن البنك التجاري الكويتي عن اختيار إلهام محفوظ رئيسة الجهاز التنفيذي بالبنك ضمن أفضل الرؤساء التنفيذيين ضمن جوائز Top CEO لعام 2022 لأسواق المال الخليجية، حيث جاءت إلهام محفوظ في المرتبة السادسة على مستوى الرؤساء التنفيذيين لمصارف الخليج وفي المرتبة الثانية على مستوى الكويت، وذلك وفقاً للتصنيف الذي أجرته الجهات المنظمة لهذا الحدث الكبير.
وفي حديث سابق لها، تحدثت إلهام عن سنوات عملها في التجاري الكويتي، وقالت: إحدى المحطات الصعبة في تاريخ عمل التجاري كانت فترة الغزو العراقي الغاشم عام 1990، بعد أن وُضعت البنوك الكويتية آنذاك تحت قيادة الاحتلال، والتي كانت اختباراً كبيراً لصلابة القطاع المصرفي المحلي.
كما أشارت إلى أن التجاري تمكن خلال فترة الغزو، وبفضل شجاعة موظفيه، من حفظ الأشرطة السرية لأنشطته المالية (CDs)، قبل تهريبها خارج الكويت بتاريخ 30 أغسطس عبر مواطنين كويتيين، حيث تم - على الفور- إنشاء مقر مؤقت للبنك في لندن، وكانت أول مهمة أسندت إلى القائمين بإدارة هذا المقر هي المحافظة على مكانة التجاري في الأسواق المالية العالمية.
واستعرضت إلهام التطورات المتسارعة التي شهدها التجاري على مسار التحول الرقمي، متطرقة في هذا الخصوص إلى تأثير تداعيات أزمة كورونا، والتي بينت مدى حاجة المؤسسات المالية إلى تسريع تحولاتها الرقمية في الخدمات المصرفية. وأوضحت أن الجائحة التي شهدها العالم أعطت دافعاً للتسريع من رقمنة الخدمات المصرفية للتكيف مع الظروف الجديدة الطارئة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات