loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

لغياب القوانين المعززة للاقتصاد.. وجمود التشريعات الموجودة

«التأزيم السياسي».. تنفير للاستثمارات


توقعت مصادر لـ النهار، عزوف الكثير من المستثمرين عن العمل داخل الكويت وتفضيل بيئات خارجية أخرى، بسبب استمرار وتيرة التأزيم بين السلطتين وغياب رؤية تنموية حاكمة للعمل الاقتصادي وتحسين بيئة الأعمال مما تسبب بابتعاد مئات الملايين من الدولارات، بحثاً عن عوائد مجدية واستثمارات أكثر ديمومة وتسهيلات كبيرة. وقالت إن الحاجة ملحة لوضع التسهيلات المعلن عنها في جميع التقارير الحكومية أمام المستثمر الأجنبي موضع التنفيذ لتصبح الكويت أكثر جذباً.
وأشارت إلى أن الكويت تتمتع بالكثير من المزايا التي لا يوجد مثيلها، إلا أنها غير مستغلة وتقف العديد من القوانين الحالية أمام استثمارها، بالإضافة إلى ضعف التشريعات والقوانين التي تقف حجر عثرة أمام تطبيق الخطط الاستراتيجية الرامية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وفق رؤية كويت جديدة 2035.
وقالت المصادر إن فرصاً كبيرة ضاعت على الكويت بسبب التأزيم بين السلطتين، لافتة الى أن البيئة التشريعية والقانونية ونقص بعض القوانين يؤثر سلباً على الأداء الاقتصادي.
وأضافت أن هناك الكثير من القوانين يحتاج إليها الاقتصاد لدعم الجهود الحكومية الرامية لتعزيز الاستثمارات الأجنبية والمحلية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات