loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الذكرى السابعة لشهداء مسجد الصادق


اليوم تمر الأيام والسنون ولكن تبقى ذكرى شهداء مسجد الصادق الذين نحتسبهم شهداء عند الله ففي أيام رمضان الخير والبركة في أوقات العبادة والتقرب إلى الله عز وجل في يوم يكون من افضل ايام الاسبوع يوماً تتجمع  قلوب المسلمين بعضا إلى بعض  يوم لا يجهل العمل الصالح به الا من يجهل  طريق الاسلام ودين الحق هناك عباد يتضرعون إلى الله سبحانه والتقرب اليه ويقرؤون القرآن ويسبحون ويسجدون آمنين مطمئنة قلوبهم في  بيت من بيوت الله اقيم لأداء فروض الصلاة والتعبد والاقتراب من الله بين يديه راجين رحمته آملين ان يغفر لهم ذنوبهم وتمتد اليهم ايادي الغدر والخيانة من دوافع قلوب امتلأت بالحقد والكره وتشتيت المجتمعات والترابط الاخوي والاجتماعي،  وتغدر بهم في اركان ووسط ذلك المكان الطاهر  وتتسبب في سيل دمائهم الطاهرة بإذن الله وتتفرق اشلاء اجسادهم ويثير الذعر في كل مكان وتنقلب دار العبادة إلى بكاء وصراخ وتأويلات كان لناس مؤمنة ليس لها ذنب الا ان اقامت شرائع الدين ويطلع رجل المواقف ابو الإنسانية ابو الكويت كلها كبيرا وصغيرا ابو التراحم وابو الحب الصادق لابنائه ذلك الامير  الراحل غفر الله له واسكنه فسيح جناته والاب بكل ما تحمل من معان وحب ينادي هذولا عياااااالي ويضرب اروع واشجع المواقف واتخاذ القرارات بوقوفه على أرض الحدث بلا حماية افراد بل كان في حماية رب العرش العظيم اللهم ارحمه ووسع منزله واجعل قبره روضة من رياض الجنة ذلك الامير والاب والقلب الرحوم هذا ابو الانسانية ابو الكويت جميعا هذا الامير الشجاع الذي لم يتهاون او يفكر ولو للحظة تراجع عن ذهابه إلى ذلك المسجد الذي  طالته ايادي الغدر والخيانة ويقف عليهم وهو يعلنها للناس جميعا هذولا عياااااي نعم عيالك واحفادك كانوا تحت  اوامرك ورهن اشارتك اللهم  في هذا اليوم من هذا الشهر الفضيل ان يتقبلهم جميعا شهداء مع النبيين والابرار من عبادك اللهم ادخلهم جنات الخلد بغير حساب ولا عذاب واخذ بحقهم ممن ظلمهم وهدر  دمائهم الطاهرة داخل بيتك لن ننساكم من الدعاء لأنه لا ذنب لكم الا ان قلتم لا اله الا الله في يوم مبارك تتقرب به الافئدة والقلوب إلى الله سبحانه اللهم اجعل كل قطرة سالت من دمائهم شاهدا لهم لا عليهم واغفر لهم وارحمهم لن ننسى ذلك الموقف الرهيب الذي هز جميع قلوب المؤمنين ولن ننسى كلمة ابونا الغالي امير الانسانية رحمه الله هذولا عيالي ولازالت ترن في اسماعنا وتصدى في قلوبنا اللهم احفظ الكويت واميرها وولي عهده والشعب الكويتي من كل مكروه اللهم احفظنا بما تحفظ به عبادك الصالحين. مدير تحرير جريدة بوبيان نيوز 


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات