loader

الاخيرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

محطات

مجلس الأمة الكويتي والكونغرس الأميركي!


أيام قليلة وننتخب مجلس الأمة الجديد ضمن لعبة سياسية لم يعد يخفى على أحد ضعف منتجها التنموي على البلد وجنون بعض مطالباتها ومن ثم الحاجة الماسة للتغيير الجذري هذه المرة والذي يشمل حسن اختيارنا كناخبين لمن يمثلنا، وبالتبعية حسن عمل نائبنا تحت قبة البرلمان والذي يجب أن يستهدف شيئاً واحداً فقط هو خدمة الكويت وشعبها بعيداً عن أجندات الصراع والانتقام وتصفية الحسابات...
***
وسوف يساعد الوزراء والنواب خاصة الجدد منهم إعداد دورات تدريب وتأهيل لهم لمعرفة الهدف من اللعبة السياسية القائمة وكيفية الوصول الأمثل لذلك الهدف والفهم الأمثل لمبادئ ونصوص الدستور والقواعد الراسخة للعمل الدستوري وبعض ما أتى في محاضر المجلس التأسيسي وأحكام المحكمة الدستورية والممارسات السابقة وقواعد البروتوكول وكيفية خلق علاقة صحية بين السلطات بعد أن حل العراك محل التعاون والعرقلة محل التسهيل، وطغت الانسدادات والأزمات وعدم المهنية على مسار مدمر يجب أن يتوقف، فإما أن تقضي الكويت على أزماتها السياسية وتتطور وتتقدم وإما أن تقضي تلك الأزمات الخانقة على الكويت وسلمها الاجتماعي القائم...
***
آخر محطة:
يمكن أن ترتب دورات الإعداد والتأهيل أسبوعين قبل افتتاح دور الانعقاد كحال الكونغرس الأميركي الذي تقام به دورات تأهيل رغم أن جميع نواب الكونغرس محترفو سياسة ومنضوون تحت أحزاب تؤهلهم للعمل السياسي، أو قادمون من عضوية برلمانات ولاياتهم، اللعبة السياسية كحال اللعبة الرياضية أو أي لعبة أخرى تحتاج لعمليات تأهيل لمن يقوم بها ولا تترك قط للصدفة وللاجتهاد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات