loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

قلم جاف

المتقاعدون مايعرفون «منو... طقاقهم»..... آخرتها البسكويت!


المتقاعدون مساكين مايعرفون «منو طقاقهم» أو «يلاقونها من منو ولامنو» الحسابات الوهمية بالتواصل الاجتماعي والتي تلعب بأعصابهم، فكل يوم خبر أول الشهر، لا آخر الشهر يوم الأحد، لا يوم الخميس، قبل فض دور الانعقاد الحالي لا بالانعقاد القادم، وهم ما وراهم إلا يصدقون للأسف هذه المواقع.
وهل يلقاها المتقاعدون من أعضاء الامة فهذا ثالث أو رابع مجلس ينتخب ويتغنى ويتفنن بهموم ومشاكل المتقاعدين ويخليها مادة دسمة وأولوية أثناء الحملات الانتخابية وللاسف بعد الوصول إلى عضوية المجلس تتم فقط مناقشة هموم ومشاكل المتقاعدين لتسجيل موقف وغسل ماء الوجه ولإحراج الحكومة، وهذا يعني أن لا جدية ولا مصداقية ولا ضغط حقيقيا على الحكومة لإنهاء معاناة هذه الفئة من المجتمع الكويتي.
أما الحكومة فدائما تصرح وتعلن أن المتقاعدين أولوية وأن هذه الشريحة تهمها وستعمل على تحسين أوضاعها المعيشية، وللأسف كم حكومة أتت وذهبت و لم تحقق مطالب المتقاعدين وآخر شيء عملته الحكومة استخسرت حتى البسكويت على المتقاعدين.
ولكن عتبنا الأكبر على نواب الامة الذين أوصلتهم هذه الفئة الى المجلس ليوفوا بالوعود التي وعدوا بها وأن قضيتهم ستكون أولوية الأولويات وللأسف كل هذه الوعود «طار بالهوى شاشي».
بالختام أدعو الله أن يحفظ الكويت وأميرها وولي وعهدها وشعبها من كل مكروه.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات