loader

الاخيرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

محطات

الجغرافيا والديموغرافيا والطبوغرافيا والدعم!


للحقيقة وكمعلومة استراتيجية... عبر التاريخ هناك مقومات لا غنى عنها لأي حركة وطنية، تختار الكفاح المسلح طريقاً لتحقيق أهدافها، ومن ذلك ضرورة توفر أربعة أساسيات هي الجغرافيا، الديموغرافيا، الطبوغرافيا، والدعم الخارجي المباشر بالسلاح والمال والتدريب.

الجغرافيا تعني أن تكون لديك مساحة شاسعة للتحرك والعمل من خلالها، (الهند 4 ملايين كم2 عام استقلالها، الجزائر 2?5 مليون كم2، جنوب أفريقيا 1?25 مليون كم2، فيتنام 330 ألف كم2 بينما مساحة غزة لا تزيد على 365كم2).

***

كذلك هناك حاجة للديموغرافيا، أي العدد البشري الكبير، الذي يفوق عدد الأعداء بأضعاف مضاعفة، (الهند كانت 350 مليون نسمة ضد 800 ألف بريطاني، الجزائر 9 ملايين ضد مليون مستوطن، جنوب أفريقيا 36 مليون أسود ضد 5 ملايين مستوطن أبيض، فيتنام 41 مليوناً ضد 600 ألف أميركي، غزة أقل من 2 مليون أغلبهم أعزل ضد 9 ملايين إسرائيلي أغلبهم مسلح).

وبالنسبة لمتطلب الطبوغرافيا، أي وجود جبال وغابات كثيفة وكهوف وغيوم وأمطار أغلب العام، مما يحد من استخدام الطائرات المقاتلة والسمتية أغلب العام، وتحرك الدبابات وآليات نقل الجنود، ويسمح في المقابل بتحرك الفدائيين وإيصال السلاح لهم. غزة بالمقابل بلد صحراوي مسطح صغير المساحة، يتمتع بجو صحو أغلب العام مما يسهل عمل الطائرات والآليات...

***

آخر محطة:
تساعد المساحات وأعداد السكان والجبال والغابات والأمطار عمليات دعم حركات التحرر، وفي جميع حركات التحرر التاريخية استفادت من دعم احد المعسكرين اللذين يحكمان العالم، والمعسكر الشرقي تحديداً ممثلاً بالاتحاد السوفيتي والصين ودول أوروبا الشرقية وحلف وارسو؛ لنقل الأسلحة لهم عبر الدول المجاورة، ورغم تلك المعطيات الموجبة، غير المتوفرة في غزة،

اختار زعماء تاريخيون كحال غاندي في الهند، ومانديلا في جنوب أفريقيا الكفاح السلمي وعدم استخدام السلاح، وحصلوا على ما يريدون من دون إراقة الدماء أو هدم البناء، كما أن الثورتين الجزائرية والفيتنامية لم تستمرا إلا سنوات قليلة، ولو طالت لفضلتا الكفاح السلمي على الأرجح بدلاً من الدمار الكامل الذي تتسبب به الحروب المتواصلة لبلدانهم.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات