loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بصراحة

فصل الخطاب


لقد جاء في موسوعة الجمهرة تعريف دقيق لمفهوم فصل الخطاب على أنه: القول الحق المتيقن، الذي يميز الحق من الباطل، فلا يبقى لشاك، أو مرتاب عذر في فهمه واعتماده، وهو مصطلح يذكره العلماء عندما يجدون ما يحسم الخلاف في المسائل الخلافية، كقولهم: وفصل الخطاب في هذه المسألة كذا، أي: القول الذي لا ينبغي الالتفات إلى غيره، وشاهده قوله تَعَالَى: وَشَدَدْنَا مُلْكَهُ وَآتَيْنَاهُ الْحِكْمَةَ وَفَصْلَ الْخِطَابِ [ سورة ص: 20].

ومن هذا المنطلق فقد أصغينا جميعاً لمضامين الكلمة السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد، والتي ألقاها سموه على مسامع أبنائه المواطنين، حيث تجلت – الكلمة - كالشمس في رابعة السماء، لتؤكد حكمة وحرص القيادة السياسية على حفظ المصالح العليا للبلاد والمصلحة العامة، وتكون دون أدنى شك بمنزلة فصل الخطاب في مثل هذا التوقيت الذي يتطلب من الجميع رفع سقف الوعي والإدراك لما تقتضيه هذه المرحلة.

وعلى ضوء ذلك تجدر الإشارة الى ما ورد نصاً عن المشرِّع بالباب الأول من الدستور – الدولة ونظام الحكم - في المادة الثانية: دين الدولة الإسلام، والشريعة الإسلامية مصدر رئيسي للتشريع، الأمر الذي يستوجب منا اليوم أن نعي تماماً ما تعنيه هذه المادة الدستورية، فكما أن دين الدولة الإسلام، والشريعة الإسلامية مصدر رئيسي للتشريع، فمن البديهي أن يدرك المتلقي منزلة البيعة في الإسلام،

فقد جاء عن القرطبي في شرح مسلم: البيعة مأخوذة من البيع، وذلك أن المبايع للإمام يلزمه أن يقيه بنفسه وماله، فكأنه بذل نفسه وماله لله تعالى، وقد وعد الله تعالى على ذلك بالجنة، كما شدد النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك الأمر في الحديث الشريف بقوله: من خلع يداً من طاعة، لقي الله يوم القيامة لا حجة له، ومن مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية، وقد قال ابن حجر في الفتح عن المراد بميتة الجاهلية: كموت أهل الجاهلية على ضلال، وفي حديث آخر: من فارق الجماعة شبرًا، فكأنما خلع ربقة الإسلام من عنقه أخرجه الترمذي.

وحيث كان ذلك وكانت الكلمة السامية فصل الخطاب، إذ نجدد البيعة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد على المنشط والمكره والعسر واليسر.. سائلين المولى عز وجل أن يحفظه ويعينه ويسدد على طريق الخير خطاه لما فيه صلاح البلاد والعباد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات