loader

الاخيرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الوطن ثم الوطن ثم المواطن

- فرحة شعب -


بدأ المواطن يشعر بالارتياح بعد اتخاذ الكثير من الإجراءات والخطوات الإصلاحية بأوامر من سيدي صاحب السمو -حفظه الله ورعاه- وبتعليمات ومتابعة من سمو رئيس الوزراء للبدء بالتنفيذ بعد ما كان أسلوب العمل يسيطر عليه التراخي لتدخل الطمأنينة قلوب الكويتيين بعد الشعور بالتفاؤل والأمل على تحقيق أحلامهم بعودة الكويت كما كانت جوهرة الخليج خلال السنوات القليلة القادمة بإذن الله تعالى،

وكما على الحكومة مسؤولية استثمار المزاج العام بالرضا ومضاعفة الجهد، على المواطن أيضاً مسؤولية الابتعاد عن نشر الرسائل من غير مصادرها الرئيسة وبث الإشاعات والتوقف عن انتقاد صغائر الأمور لعدم إحباط الوزراء أثناء أداء واجباتهم كما نتمنى من الأخوة الذين وصفوا الحكومة بالعجز وعمرها لا يتجاوز الشهرين أن يراعوا ضمائرهم ويتذكروا بأن الانتقاد له منطقية كما على الكاتب أمانة بتوصيل رسالته للعامة بكل صدق، ولا يجب نكران ما اتخذته الحكومة من إجراءات خلال هذه المدة القصيرة والتي تعتبر بداية دوران العجلة.

******

- وين قاعدين -
جملة يرددها الشباب ليس لها معنى بالمفهوم العام ولا صلة بموضوع الحديث ولا مكان لها بالإعراب، هي جملة اعتراضية دخيلة غير مستحب سماعها خصوصاً من المتعلمين والمثقفين.
******
- صارلي ساعة -
جملة شبابية أخرى يتم تداولها عند الاتفاق على موعد للقاء أو موعد الاتصال بها مبالغة واضحة بالكذب عندما يقولها طرف للطرف الآخر حين يتأخر عليه بضع دقائق لتبين عجلة الشباب من أمرهم وعدم تحليهم بالصبر.

******

- شمسوي -
كلمة من بين كلمات هذا الجيل تأتي في صيغة سؤال بعد شلونك شخبارك كما لو كانت مكملة للسلام وهي أبعد من أن يكون هذا مكانها التي لا شأن لسائلها عما يخص غيره خاصة عند أول لقاء كما حصل بين الميم والباء.
أبيات أعجبتني:
يا قلب لا تحزن من هموم الأيام
خابرك يا قلبي تشيل الثقيلة
ياما عطاك الوقت من همه أكوام
ومحد درى عن همك اللي تشيله

******

اللهم تحفظ الكويت وشعبها من كل شر ومكروه.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات