loader

رياضة

خرج خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة، للتعليق على البيان الصادم الذي أعلنه المدرب رونالد كومان بخصوص وضعه في الفريق الكتالوني.

وتحوم الشكوك حول استمرار الهولندي كومان في مقعد المدير الفني لفريق برشلونة، في ظل تراجع نتائج البارسا بمختلف البطولات، حتى أن بعض وسائل الإعلام الإسبانية نشرت قائمة بالمرشحين لخلافته في تدريب البارسا.

وظهر كومان، مساء الأربعاء في المؤتمر الصحفي قبل لقاء برشلونة ضد قادش في الجولة السادسة من الدوري الإسباني، وقرأ خطابا يبدو كأنه أعده مسبقا، قال فيه إن الفريق الكتالوني في مرحلة إعادة بناء، وأن النجاح في الوقت الحالي يتمثل في استمراره ضمن صفوة أوروبا، ثم خرج دون الاستماع لأسئلة الصحفيين.

وقام لابورتا بالرد في تصريحات نقلتها صحيفة "سبورت" الكتالونية، قال فيها: "اكتشفنا في اللحظة الأخيرة أن كومان ينوي الإدلاء بهذا التصريح، عليه الالتزام بحضور المؤتمرات الصحفية وله مطلق الحرية في الرد على الأسئلة أو التعبير عما يراه".

وأضاف رئيس برشلونة: "أنا أحترم قرار المدرب، لكننا عرفنا ما سيقوم به قبل دقائق قليلة من انطلاق المؤتمر، تمامًا مثل قادة الفريق".

وتابع: "نحن في لحظة صعبة وعلينا أن نتحلى بالكثير من الصفاء الذهني، وآمل أن تكون هناك نتيجة جيدة ضد قادش".

وأتم لابورتا تصريحات في هذا الصدد بقوله: "ما يهم هو التغلب على هذه المواقف الصعبة بتحقيق نتائج جيدة، هذا الأسبوع لدينا مباراتان مهمتان للغاية، ضد قادش وليفانتي، سنمضي قدما لمواصلة القتال".

جدير بالذكر أن عدة تقارير صحفية أكدت في وقت سابق أن إدارة برشلونة منحت كومان فرصة أخيرة بعد الخسارة 0-3 أمام بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا، بتحسين الأداء والنتائج في 3 مباريات متتالية بالدوري الإسباني أمام غرناطة وقادش وليفانتي.

وبصعوبة خطف كومان نقطة وحيدة من براثن غرناطة بالتعادل 1-1 في مباراة الفريقين بالجولة الخامسة من الليجا على ملعب "كامب نو" معقل برشلونة، قبل أن يحل الفريق الكتالوني ضيفا على قادش في الجولة السادسة (الخميس)، ثم يستضيف ليفانتي (الأحد).