loader

أخبار عاجلة

دوليات

تسبب مد قوي ورياح عاتية في حدوث أمواج ضخمة وصل ارتفاعها إلى 4 أمتار في المتوسط خلال عطلة نهاية الأسبوع، على السواحل السياحية القريبة من مدينة كيب تاون في جنوب إفريقيا.

وتجاوزت المياه السدود البحرية، لتغمر شوارع ومنازل في بعض الأماكن.

ولقيت امرأة عمرها 92 عاما حتفها بسبب سوء الأحوال الجوية الذي بدأ السبت، حسبما أفاد الناطق باسم هيئة الإنقاذ البحري كريغ لابينون لـ"فرانس برس"، الأحد.

وفي مطعم على شاطئ البحر في خليج كالك باي، وهي قرية صيد تقع في خليج مفتوح على المحيط الأطلسي على مسافة حوالى 30 كيلومترا من كيب تاون، فاجأت المياه الزبائن باندفاعها عبر النوافذ.

وعلى رصيف ميناء، كان السكان يراقبون الأمواج العاتية التي تتكسر على منارة، ومن بينهم يوري راي الذي قال: "على المرء رؤية ذلك بأم العين مرة واحدة على الأقل في حياته".

وقال ليهلوهونولو ثوبيلا من معهد الأرصاد الجوية في جنوب إفريقيا، لـ"فرانس برس"، إن ارتفاع المد بمعدل أعلى من المتوسط قد يسبب "موجا ضخما".

وأظهرت مشاهد متداولة على منصات التواصل الاجتماعي، المياه المتدفقة في شوارع بلدات قرب كيب تاون تجرف حاويات نفايات وسيارات متوقفة، السبت.

وأصدر المعهد الوطني للأرصاد الجوية تحذيرا بشأن سواحل البلاد الممتدة على 3 آلاف كيلومتر حتى الإثنين، كما دعت أجهزة الطوارئ إلى الحذر وأغلقت الكثير من الشواطئ في المنطقة.

 


مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد