loader

أخبار عاجلة

منوعات

انطلقت مساء الاثنين فعاليات مهرجان الموسيقى الدولي بدورته الـ23 والذي ينظمه المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب برعاية وزير الاعلام ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عبدالرحمن المطيري.
وكانت ليلة الافتتاح مميزة بتكريم الموسيقار والملحن الدكتور عبدالرب ادريس على خشبة مسرح الدراما في مركز الشيخ جابر الاحمد الثقافي من قبل ممثل راعي الحفل امين عام المجلس الدكتور محمد الجسار والامين العام المساعد لقطاع الفنون مساعد الزامل بحضور جماهيري متعطش للفن الجميل الراقي.
وقال الزامل في كلمته خلال الافتتاح "في هذه الليلة الاستثنائية نحلق جميعا في سماء الابداع ومع عشاق الموسيقى نصعد سلالم الفن لتلامس أرواحنا صفاء الذھن فالموسيقى كما وصفھا أفلاطون (قانون أخلاقي) فھي من تعطي الحياة للروح والأجنحة إلى العقل وتنقلك إلى الخيال وتلھم السحر والإبھار بالحياة وكل شيء من حولنا".
واضاف "وها نحن اليوم في افتتاح مهرجان الموسيقى ال23 نحتفي بمن لامس قلوبنا ونكرم من ألهمنا بفنه وسحرنا بموسيقاه الفنان والإنسان الدكتور عبدالرب إدريس".
وأكد ان دور المجلس يأتي هنا في تعزيز أصالة الثقافة والفنون والآداب بشكل عام والموسيقى بشكل خاص من خلال الاحتفالية الخاصة بالمجلس بمناسبة مرور 50 عام على تأسيسه مؤكدا ومثمنا جهود العاملين في شتى المجالات الفنية الموسيقية الذين لامسوا القلوب وتركوا بصمة في الوجدان.
بدوره أعرب الدكتور ادريس عقب تكريمه والفنانين المشاركين في كلمة مماثلة عن سعادته بهذاالتكريم من قبل المجلس وعلى ارض الكويت مؤكدا اهمية العطاء والمساهمة في تطور البلدان كل حسب مجاله سواء في الفن او غيره من المجالات.
واحيا حفل الافتتاح الفنانون بدر نوري ومساعد البلوشي وفهد السالم بقيادة المايسترو الدكتور ايوب خضر ليضيفوا نكهة خاصة في ليلةالموسيقار عبدالرب ادريس اذ تغنوا بأغنياته والحانه الجميلة التي كانت باكورة مسيرته الفنية.
وغنى الفنانون اغنيات عدة من تلحين المحتفى به منها (رد الزيارة) للفنان عبدالكريم عبدالقادر و(الحل الصعب) للفنان راشد الماجد و(محتاج لها) للفنان محمد عبده و (ليه كذا) للفنان عبدالمجيد عبدالله فيما اختتم ادريس الحفلة بأغنيتين من ادائه (ليلة لو باقي ليلة) و(الحفل له ناس).
وتستمر فعاليات المهرجان حتى 22 سبتمبر الجاري وتتضمن الحفل التركي (اميرة الاحزان) والحفل الغنائي المتنوع (الحان الذكريات) وجلسة حوارية مع الفنان ادريس وحفل الختام مع موسيقار الاجيال الراحل محمد عبدالوهاب.