loader

الرياضة

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

لم نستمتع... بل فرحنا!


للأسف لم نستمتع بمباراة الديربي بين العربي والقادسية بكأس سيدي سمو ولي العهد وعطلناه ومللناه كما مللنا نحن المشاهدين عبر التلفاز من عرض كروي ضعيف لا يصلح لمباراة بهذه السمعة وأكيد راح نصير حديثا لوسائل الاعلام الخليجية، فقد قدم الفريقان مستوى فنيا متواضعا تأرجحت الاغلبية لكل فريق من شوط لآخر وما زاد من عدم استمتاعنا بالمباراة كانت عدم وجود أي هدف خلال أربعة أشواط ولم نستمتع الا بضربات الجزاء الاخيرة، فمبروك للعربي الفوز بكأس سمو ولي العهد ونقول له هاردلك لانه قدساوي فقد أدى القادسية واستخدم كل قوته لاحراز هدف ولم يستطع استخدام خبرة لاعبيه الذين يمثلون المنتخب الوطني وبعض اللاعبين المحترفين فنقول لهم خيرها بغيرها، أما العربي فلم يقدم المستوى المطلوب منه الا ان روح اللاعبين كانت عالية ورغبتهم بمصالحة جمهورهم الوفي بأي طريقه وقد يكون للمدرب البصمة في ايقاف تفوق لاعبيهم بالخبرة عن لاعبي العربي. ولكن كما يعلم الجميع ان العربي فريق عريق وفريق بطولات ولكن نتمنى ان يكون الدوري العام هو الهدف القادم للفريق لان جماهيره تستحق البطولات والاحتفال بالانجازات، واسمحوا لي بان أرفع القبعة لاتحاد القدم (أبو خمسة أعضاء) تنظيم المباراة بطريقة فنية وادارية مميزة أشاد بها كل من حضر المباراة. هذا التنظيم اذا استمر في ملاعبنا اعتقد انها ستكون خطوة نحو الأمام في تطور الادارة الرياضية ونحن على أعتاب مواجهات رياضية قادمة بعد الانتخابات وتشكيل الحكومة الجديدة في فبراير 2012. ولكن يجب ان نشكر الاتحاد وكل من ساهم في انجاح هذه المباراة ويا ريت نهتم بمباريات الدوري العام من حيث الاعداد والتنظيم والتحكيم لكي نستمتع بالدوري. لأننا لم نستمتع لكن فرحنا كعرباويين بالكأس وتعادلنا مع القادسية في الفوز به لست مرات والسابعة قادمة ان شاء الله في السنة القادمة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات