loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

معارك قرب الموصل ... والأكراد يحققون تقدماً في كوباني

العراق: البيشمركة تستعد لفك حصار «داعش» على سنجار


عواصم - الوكالات: كشف أعضاء كبار بالحزب «الديمقراطي الكردستاني» امس أن «قوات البيشمركة الكردية في شمال العراق تعكف على وضع خطط لكسر حصار مقاتلي «داعش» على جبل سنجار حيث لا يزال آلاف من الايزيديين محاصرين بعد بضعة أشهر من فرارهم من ديارهم». من جهة ثانية قتل نحو 18 مسلحا من «داعش» امس في معارك عنيفة مع البيشمركة في جبل بشعيق المطل على مدينة الموصل شمالي العراق. وصدت قوات البيشمركة هجوما شنه مسلحو التنظيم على مواقع لقوات البيشمركة التي تمكنت من تدمير 3 عربات مصفحة، في وقت يشن فيه طيران التحالف الدولي غارات على مواقع «داعش» ويبعد جبل بعشيق عن مركز مدينة الموصل نحو 12 كيلو مترا.
وفي السياق، خاضت القوات العراقية مدعومة من البيشمركة مواجهات وصفت بالضارية مع «تنظيم الدولة» في محافظة ديالى، وسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى من الطرفين. إلى ذلك، أعلن رئيس المحكمة التحقيقية المركزية في العراق امس عن تسجيل 728 مفقوداً في جريمة قاعدة «سبايكر» فيما أشار إلى اعتقال 5 أشخاص على خلفية اتهامات بوقوفهم وراء الجريمة ضمن أوامر صدرت بإلقاء القبض على 160 متهما.
وقال القاضي ماجد الأعرجي إنه «تم تشكيل هيئة تحقيقية في جريمة «سبايكر» وتم التوصل إلى نتائج لن تستطيع المحكمة الكشف عنها في الوقت الحالي». وأوضح الأعرجي أنه «تم القبض على 5 متهمين بوقوفهم وراء الجريمة وتم التحقيق معهم»، مضيفاً أنه «تم صدور مذكرات بإلقاء القبض طالت 160 متهما في جريمة سبايكر كما صدر قرار بمنعهم من السفر وحجز أموالهم المنقولة وغير المنقولة».
وقام «داعش» بإعدام مئات من الطلبة والعسكريين أثناء خروجهم من مقر كلية القوة الجوية، بعد سقوط مدينة تكريت في قبضة التنظيم في العاشر من يونيو الماضي. حيث نشر التنظيم المتطرف في يونيو 2014 صوراً على شبكة الإنترنت لشباب منبطحين على وجوههم في العراء،ويقف خلفهم مسلحون ملثمون موجهين فوهات أسلحتهم باتجاههم، وقال التنظيم إن هؤلاء هم قسم من طلبة قاعدة سبايكر الذين تم إعدامهم، فيما بقيت أماكن جثثهم مجهولة.وتعتبر أحداث القتل الجماعي في معسكر «سبايكر» من أفظع عمليات القتل التي مارسها «داعش» في العراق إذ يزعم التنظيم بأنه قتل 1700 جندي في الموقع.
على صعيد متصل أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان امس بان وحدات حماية الشعب الكردي تمكنت من التقدم والسيطرة على عدة مباني في محيط البلدية، بمدينة عين العرب «كوباني».وقال المرصد في بيان إن ذلك جاء عقب اشتباكات عنيفة مع «داعش» سابقا، كذلك تمكنت وحدات الحماية من التقدم والسيطرة على المحيط الشمالي للمربع الحكومي الأمني، والتقدم كذلك في محيط سوق الهال والسيطرة ناريا عليه كما تمكنت الوحدات الكردية من التقدم في الأطراف الجنوبية والشرقية لساحة آزادي (الحرية) بالإضافة للسيطرة النارية على مبنى ومنطقة المركز الثقافي في المدينة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت