loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أثنوا على القرار مطالبين بمراكز مسائية لكبار السن

مواطنون: فصل العيادات إلى صباحية ومسائية «صائب»


اثنى مواطنون على قرار وزير الصحة د. علي العبيدي القاضي بفصل العيادات الخارجية وتحويلها إلى فترتين صباحية للمواطنين ومسائية للوافدين واصفين القرار بـالصائب وانه يخدم المواطن ويخفف فترات الانتظار.
المواطن بومحمود اكبر قال ان قرار تحويل العيادات الخارجية الى الفترة الصباحية قرار سليم وصحيح وقد احسن وزير الصحة الاختيار، مشيرا الى ان الفترة الماضية كان كبير السن يجلس لساعات طويلة ينتظر الدخول الى الطبيب، مؤكدا ان فكرة التحويل التي تم تطبيقها هي افضل من السابق ألف مرة وها انا تسلمت دوائي دون عناء رغم كل الاحترام للوافدين الذين عددهم يفوق عدد الكويتيين عدة مرات.
أفضل ولكن
ومن جانبه أفاد عبدالله العنزي بان تحويل العيادات الخارجية الى الفترة الصباحية شيء جميل جدا حيث ان الكثيرين يعرفون مدى الازدحام الذي تعاني منه العيادات الخارجية، مبينا انه رغم تخصيص الفترة الصباحية للكويتيين الا ان هناك ازدحاما خفيفا لكن يبقى هو الأفضل وانا لدي مراجعات شبه يومية.
ومن جهته، خالف المواطن خليل ابراهيم الرأي، مبينا ان اغلب الكويتيين لديهم وظائف عمل خلال الفترة الصباحية وكثير منهم لا يستطيعون الذهاب في هذه الفترة الى مواعيدهم الطبية وان استطاع أحد يكون من خلال استئذان من العمل او الغياب مؤكدا انه ليس مع هذا القرار ولا يؤيده.
الطبيب والمرضى
ووصف المواطن علي السالم القرار بانه حكيم يخفف الازدحام على المواطنين والطبيب بعد ما كان الأخير يعاني الكم الهائل من المراجعين لكن الان يستطيع الطبيب ان يستمع الى المريض الكويتي بشكل صحيح دون ضغوط، مؤكدا ان المريض الان لا ينتظر كثيرا بل يجلس حوالي نصف ساعة ويدخل الى الدكتور بينما في السابق كانت معاناة خصوصا كبار السن، مشيرا الى التزام الطبيب المعالج بالعيادات الخارجية الى ما بعد الساعة الحادية عشرة ثم يذهب الى الأجنحة للاطلاع على مرضاه، وفي ظل الازدحام الشديد في السابق لا يستطيع الطبيب الاطلاع على جميع المرضى.
بدوره أشار خالد الجليبي الى ان القرار قلل فترة المواعيد الطويلة بعد ما كان لعدة اشهر أصبح الان لعدة ايام بل في بعض الأحيان يتم اختيار المريض للموعد المناسب له، بالاضافة الى تخفيف الازدحام على العيادات، مؤكدا ان هذا المشروع ناجح، متمنيا في الوقت ذاته استثناء المواطنين في مراجعة العيادات المسائية فى حالة عدم قدرتهم المراجعة خلال الفترة الصباحية.
عيادات كبار السن
ومن جانبه قال المواطن محمد النعمة اولا القرار صائب من جهة راحة المواطن من الازدحام الشديد والمشاركة مع الوافدين بالاضافة الى وجود افضل الأطباء الاستشاريين خلال الفترة الصباحية وغير صائب لوجود صعوبة الوصول الى المستشفى في ظل ازدحام الطرق بالسيارات التي تسبب مشكلة كبيرة في كيفية الوصول الى العيادات وان وصلت لا تجد اي مواقف تبحث اكثر من نصف ساعة وان وحدت موقف وتضطر يكون بعيد لا نستطيع المشي مسافات طويلة، متمنيا ان تتوافر عيادات مسائية خصوصا لكبار السن حتى يذهب المسن الى العيادات وهو مرتاح بالاضافة الى الوصول الى المستشفى دون ازدحام الطرق.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت