loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

في إطار رعايته السنوية لنشاطات المؤسسة

«الوطني» شارك متطوعي «لوياك» رحلتهم إلى المغرب


رعى بنك الكويت الوطني في رحلة «أتاي» لمؤسسة لوياك التطوعية إلى المغرب، وذلك بمشاركة نحو 13 متطوعاً من الفئة العمرية ما بين 16 و23 عاماً، وتأتي هذه الرحلة في إطار دعم بنك الكويت الوطني المستمرة لفعاليات وأنشطة مؤسسة لوياك الهادفة إلى تشجيع الطلبة، والتزاماً من البنك بمسؤوليته الاجتماعية تجاه الكوادر الوطنية الشابة.
وتخللت الرحلة مجموعة من الفعاليات والأنشطة الهادفة إلى التعرف على الثقافة المحلية من خلال العمل الميداني، إلى جانب الزيارات إلى المعالم الحيوية والحضارية في هذه البلاد. فقد تضمنت الرحلة برنامجاً ثقافياً متنوعاً شمل زيارة عدة مدن مغربية مثل الرباط والدار البيضاء وشفشاون وعدداً من المراكز الثقافية والاجتماعية. وتأتي هذه المبادرة بهدف تعزيز التفاعل الاجتماعي والثقافي بين الشباب من حضارات مختلفة مما يساهم في إغناء تحصيلهم العلمي والمعرفي والثقافي.
وقالت مسؤولة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني فرح بستكي «إن البنك يحرص باستمرار على دعم فئة الشباب من خلال رعاية مثل هذه البرامج التعليمية والتدريبية الهادفة، لتشجيعهم على الانفتاح على الثقافات الأخرى ليطوروا خبراتهم ومداركهم، كما تمنحهم هذه الرحلات التشجيع الكافي للتفكير بمستقبلهم وبناء خياراتهم الأكاديمية والعملية من خلال ما يكتشفونه من قدرات جديدة لديهم».
ولفتت بستكي إلى أن رعاية بنك الكويت الوطني لهذه الرحلة تأتي في إطار دعمه المتواصل لفعاليات وأنشطة مؤسسة لوياك التطوعية غير الربحية الهادفة إلى تمكين الشباب الكويتي وتعزيز خبرته في مجالات التطوع.
وأضافت أن الرحلة حققت أهدافها من خلال تفاعل الشباب مع برامج الرحلة، حيث اكتسبوا العديد من الخبرات والمهارات التي تنمي شخصيتهم وتزيد من اعتمادهم على أنفسهم، إضافة إلى أنها قدمت ورش عمل للتنمية الذاتية والتطوعية والترفيهية.
وأشارت إلى أنها المرة الثانية التي نسافر فيها مع متطوعي لوياك إلى المغرب، وفي كل مرة لدينا تجربة مختلفة حيث يكتسب الشباب كل مرة تجربة مختلفة وفريدة من خلال السفر وتبادل الثقافات مع الحضارات المختلفة.
وأكدت بستكي أن هذه الرحلات لها أثر مباشر على شخصية الشباب وتطورها وتعزيز ثقتهم بنفسهم. فقد أقام الطلبة بضيافة أسر مغربية وزاروا معالم تاريخية تجمع الثقافة المغربية والطابع الاندلسي. كما شاركوا في حوارات ونقاشات حول عدد من المواضيع الاجتماعية وأهمية العمل التطوعي والمجتمع المدني.
ويحرص بنك الكويت الوطني على الالتزام بمسؤولياته الاجتماعية ومواصلة رسالته الهادفة إلى دعم جميع شرائح المجتمع ومؤسساته التطوعية غير الربحية وخاصة المؤسسات التي تعنى بالشباب وتواكب احتياجاتهم ومتطلباتهم لمستقبل أفضل.
وتهدف مؤسسة لوياك التطوعية إلى دعم الشباب من خلال توفير الفرص التدريبية لتمكينهم وإشراكهم في البرامج التنموية. وتستهدف الشباب بين 16 و23 عاماً من خلال البرامج والمشاريع التعليمية والتدريبية والتطوعية المخصصة لهم.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت