loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

نفس عميق

معزوفة للتفاؤل


من الغريب أن نتشاءم وفي المقابل نطمح بالإنجاز أو نفقد الأمل ونطالب بالازدهار.
كيف سيكون مستقبلنا ونحن نعيش داخل هالة من التذمر والاحباط ونتجاهل أن أفعالنا تعكس أحوالنا، ولا نستفيد من دروس التاريخ والتي تعلمنا أن بقاء الحال من المحال؟ أوصلتنا الحياة اليوم لواقع نعيشه بين التحديات والأزمات وقدمت لنا معطيات جديدة وفرضت علينا أحوالاً لا نملك غير التكيف معها، فموجة التغيير السياسي والاقتصادي ضربت العالم بأكمله وعصفت بدول كثيرة وأثرت بدرجات على مستواها، وان قارنا حالنا بالآخرين فسنشعر بحجم النعم التي نعيشها. لكن النظرة الضيقة عند البعض تزرع بيئة سلبية متشائمة غير محفزة للعمل والعطاء.
لا ننكر أن هناك عللاً موجودة لكن العلاج لن يأتي بالتذمر والاحباط والاستسلام، بل خطوات العلاج تبدأ بنقد بنّاء يهدف الى تحليل العلل وتحديد أولوياتها بعدها نبادر بخطوات العلاج، وقبل ذلك دعونا نقتنع بأن الحل لن يأتي الا بالعمل النابع من الولاء والتكاتف المنتهي ببناء بيئة صحية تدعم النزاهة والعدالة.
نأخذ نفساً عميقاً،،،
كم هي الأمثلة التي تجعل من النقد أسلوباً صحياً ومن خلاله نبني الأمل الذي سيحقق العمل؟ دعونا نتصور الحياة معزوفة موسيقية لما فيها من تفاوت وتردد في النغم، فيها اللحن يمثل الرؤية ونحن أفراد المجتمع من سيعزف في تناغم لابراز جمال هذا اللحن، وسيقوم القائد بدور المايسترو الذي سيوجه العازفين للعمل والنجاح.
أمثلة النقد البناء:
1 - انتقاد الرؤية (اللحن):
التحدي: اليوم نحن نملك مصدراً واحداً للدخل يجعلنا تحت رحمة السياسات الخارجية.
الحل؟: صناعة البدائل لمصدر الدخل عن طريق استغلال قدراتنا لخلق مركز مالي عالمي يدعم عملنا الوطني واستثماراتنا المحلية والعالمية.
كيف؟: رسم خارطة طريق لرؤية واضحة تتضافر كل الجهود لتحقيقها.
2 - انتقاد أفراد المجتمع (العازفين):
التحدي: تشاؤمك يقنعك بأن عطاءك وصوتك لن يكون لهما أثر في صناعة رؤية الوطن.
الحل؟: يجب أن تؤمن بأن النغمة الصادرة منك ستندمج مع نغمات غيرك لتصنع معزوفة تحقق رؤيتنا وأهدافنا.
كيف؟: تفاءل، فأنت عضو فعال تدعم العمل الجماعي وتثابر لتحفيز نفسك وتعزز مكانتك عن طريق تقدير مسؤولياتك ومساهماتك لتحقيق الرؤية، ولا تجعل عزفك منفردا بل طور نفسك وكن متماشيا مع اللحن الجماعي ومتابعاً ارشادات القائد (المايسترو):
3 - انتقاد القائد (المايسترو):
في المقال السابق قدمنا أمثلة تخص «المايسترو» وأثره على قيادة الناس للوصول للرؤية.
***
عندما نطمح بمستقبل أفضل نحتاج الى صنع دروب التفاؤل التي ستأخذنا للتكامل في العمل والتفاني في الأداء والذي سينتهي بلحن جميل لهذا الوطن، ودعونا ننتقد لهدف بناء الأمل ودعونا نتوقف عن التذمر الذي لا يجلب غير التشاؤم والسلبية التي تمنعنا من التقدم والعطاء.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت