loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

مساعٍ نيابية لاحتواء.. بوادر التأزيم


يعقد مجلس الامة جلسة اليوم لمواصلة النظر في الرد على الخطاب الأميري ومناقشة برنامج عمل الحكومة، في ظل علاقة متذبذبة حتى الآن بين السلطتين مع تهديدات باستجواب نحو 5 وزراء رغم محاولات بث روح الاستقرار المؤقت فيها انتظاراً لما ستسفر عنه وعود الحكومة بتوفير تصور لرفع مستوى المعيشة للمواطنين بداية الشهر المقبل.

مصادر نيابية قالت لـالنهار: إن مجموعة النواب المعتدلين تقوم بمساع لبث روح الاستقرار في العلاقة ومحاولة احتواء ازمة الاستجوابات التي قد تشرع ابوابها على العلاقة بين السلطتين.
وأضافت: إن النواب المعتدلين يريدون تحقيق مكتسبات معيشية ملموسة للمواطنين، بدلا من ان تبدد الاستجوابات هذا الملف وتوفر فرصة لخلط الاوراق، مشيرا الى ان هؤلاء المعتدلين نصحوا زملاءهم بالتريث لحين اتضاح مؤشرات او نتائج الوعود الحكومية.

وادرج على جدول أعمال جلسة اليوم بند تقرير لجنة التحقيق البرلمانية في عقد طائرات كاراكال العمودية وعقد طائرات يوروفايتر وتقارير اللجان عن المراسيم بقوانين والمشروعات بقوانين والاقتراحات بقوانين ويشمل 34 تقريرا منها التعديلات المقدمة من بعض الأعضاء على مشروع القانون بتأسيس الشركة الكويتية للصناعات التحويلية المتقدمة القابضة والذي تم إقراره في المداولة الأولى ومشروع بقانون والاقتراحين بقانونين بتعديل قانون المرور.

كما أدرج بند طلبات المناقشة والتحقيق ويشمل طلب مناقشة نيابي بشأن البديل الاستراتيجي وطلب مناقشة نيابي بشأن مراقبة الأسعار وضبط الزيادات المفتعلة وطلب مناقشة نيابي بشأن تسكين شواغر المناصب القيادية والأسس والمعايير التي تتبعها في التعيينات لاستيضاح سياسة الحكومة في شأنهم.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات