loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

رؤساء البعثات الدبلوماسية: الكويت بلد السلام


تقدم عدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى البلاد بالتهنئة لسمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد ولسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ الدكتور محمد الصباح ولعموم الشعب الكويتي بمناسبة احتفال الكويت بعيديها الوطني والتحرير.

وبهذه المناسبة تقدم عميد السلك الدبلوماسي سفير طاجيكستان د. زبيد الله زبيدوف بالتهنئة لسمو الامير الشيخ مشعل الأحمد وسمو رئس مجلس الوزراء الشيخ الدكتور محمد الصباح ولمن وصفه بالشعب الكويتي الشقيق بمناسبة احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية.

وقال زبيدوف في تصريح لـالنهار: ان علاقتنا مع الكويت تنمو وتتطور يوما بعد يوم وقد قطعنا شوطا كبيرا في التعاون المثمر فيما بيننا ونتطلع دائما الى بذل المزيد من العمل والجهود لتنمية هذه العلاقات الراسخة.
وأوضح ان الكويت وتحت قيادة سمو الامير الشيخ مشعل الاحمد تدخل عهدا جديدا من التنمية والتطور ونأمل كل الازدهار والتطور للكويت الشقيقة.

وقال: بهذه مناسبة أجدد فيها شكري العميق للكويت وخصوصا لوزارة الخارجية على تعاونهم مع البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى البلاد اذا انها تقدم لهم جميع التسهيلات لتذليل عملهم، مشيرا الى ان البعثات البدلوماسية في الكويت تحظى برعاية سمو الامير الشيخ مشعل الاحمد.
واختتم حديثه بالقول: تمنياتي للكويت المزيد من التقدم ولسمو الامير العمر الطويل والصحة.

اعتزاز وفخر

ومن جانبها، قالت سفيرة المملكة المتحدة لدى البلاد بيليندا لويس بالمناسبة: أود أن أتقدم بالتهنئة لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الاحمد وجموع المحتفلين بمناسبة اليوم الوطني الثالث والستين ويوم التحرير الثالث والثلاثين.

واضافت: يعد هذا العام عامًا ذا أهمية خاصة في تاريخ المملكة المتحدة والكويت، حيث نحتفل بمرور قرن وربع القرن من الشراكة بين بلدينا، معتزين بكل فخر واعتزاز في كل ما حققناه معًا، بما في ذلك تعاوننا للدفاع عن سيادة الكويت وسلامة أراضيها خلال حرب الخليج الأولى. أتمنى للجميع عطلة نهاية أسبوع طويلة رائعة لقضاء وقت ممتع مع أحبائهم.

مستقبل زاهر

كما قال سفير جمهورية كوريا لدى البلاد تشونغ بيونغ-ها: نيابة عن حكومة وشعب جمهورية كوريا وبالأصالة عن نفسي، يشرفني أن أتقدم بأسمى آيات التهنئة وأطيب الأمنيات لحكومة وشعب دولة الكويت الصديقة بمناسبة حلول الذكرى الثالثة والستين للعيد الوطني وذكرى التحرير الثالثة والثلاثين، متمنين لهم احتفالات سعيدة.

واضاف: كما أود أن اغتنم هذه الفرصة لاعرب عن صادق التهاني القلبية الى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح بمناسبة توليه مقاليد الحكم، متمنيا له التوفيق والسداد وموفور الصحة والعافية.

وتابع كلامه: أنا على يقين بأن صاحب السمو أمير البلاد سوف يقود الكويت نحو مستقبل مزدهر وواعد بفضل قيادته الحكيمة والرشيدة.
وزاد: تكن جمهورية كوريا احتراماً كبيراً لعلاقتها مع دولة الكويت. وعلى وجه الأخص فإن العام الحالي 2024 يعد بالغ الأهمية حيث يصادف حلول الذكرى الـ45 على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين والذكرى الـ60 للتعاون في مجال الطاقة بينهما.

وقال: أنا على ثقة من أن الثقة الراسخة والصداقة العميقة بين البلدين ستتعزز أكثر في السنوات المقبلة. وتمنى لسمو الامير الشيخ مشعل الاحمد كل النجاح وموفور الصحة والعافية، وللشعب الكويتي الصديق دوام التقدم والرفاهية والرخاء. واختمم كلامه بالقول: عيد وطني وعيد تحرير سعيد للجميع.

القيم المشتركة

ومن جانبه، قال سفير هولندا لدى البلاد لورنس ويستهوف، بمناسبة احتفال الكويت بعيد التحرير الـ33 والوطني الـ63 أتقدم بأخلص التهاني وأطيب التمنيات لدولة الكويت قيادة وحكومة وشعبا،
ويسرني أن أعلن أنه في عام 2024، ستحتفل هولندا والكويت بالذكرى الستين للعلاقات الدبلوماسية بينهما. وإنني على ثقة من أنه من خلال الجهود التعاونية والمكثفة، ستستمر العلاقات الودية والتعاون الدائم، على المستوى الثنائي والمتعدد الأطراف، بين بلدينا في الازدهار في السنوات المقبلة.

وسيكون هذا التقدم في مصلحة شعوبنا، كما سيسهم في تحقيق السلام والاستقرار والتعاون في مجال التنمية المستدامة على المستويين الإقليمي والعالمي.

واضاف: يصادف عام 2024 الذكرى الستين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين مملكة هولندا ودولة الكويت في عام 1964. وخلال العقود الستة الماضية، قامت البلدان ببناء شراكة دائمة ومرنة وديناميكية مبنية على أساس الاحترام المتبادل لتاريخ وثقافة كل من البلدين.

وتابع: قد حقق البلدان ازدهاراً من خلال التعاون الثنائي في مختلف القطاعات بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، قطاعات الطاقة والاستثمار والتجارة، مع التأكيد على أهمية تنويع علاقاتنا الاقتصادية لتشمل قطاعات جديدة من أجل تحقيق المنفعة المتبادلة لكلا البلدين.

وزاد: انعكاسا من علاقات الصداقة طويلة الأمد التي نحتفل بها، فنحن نتطلع إلى تعزيز وتعميق علاقاتنا واستغلال الفرص المتاحة غير المستغلة. كما أننا نهدف إلى مواصلة التعاون لتعزيز السلام والازدهار الإقليمي والدولي على أساس قيمنا المشتركة، وإيماننا القوي بدعم القانون الدولي وتعزيز التعاون متعدد الأطراف.

وفي هذا السياق، قال: فإنه من دواعي سرور سفارة مملكة هولندا لدى دولة الكويت، وسفارة دولة الكويت لدى مملكة هولندا، أن يكشفا عن شعار مشترك تم تصميمه خصيصاً لهذه المناسبة، والذي يمثل انعكاساً للصداقة الدائمة بين بلدينا.

فخر كبير

ومن جانبه، قال سفير المانيا الاتحادية لدى البلاد هانز كريستيان فون رايبنيتس: بمناسبة الأعياد الوطنية لدولة الكويت الصديقة تحتفل الكويت في شهر فبراير من كل عام بالأعياد الوطنية ( ذكرى الاستقلال، ويوم التحرير). بالنيابة عن السفارة الألمانية، أود أن أستغل هذه المناسبة لتقديم التهاني لقيادة دولة الكويت الصديقة صاحب السمو الأمير الشيخ مشعل وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح وجميع أفراد الشعب الكويتي.

وتابع: تستطيع الكويت أن تنظر بفخر كبير الى 63 عامًا من التطور المدهش، حيث نشأت دولة حديثة ومتطورة على شواطئ الخليج العربي، تقدم الازدهار والأمان لمواطنيها.

وزاد: إلا ان الكويت مرت أيضاً بساعات مظلمة، حيث تعرضت الحرية والازدهار للهجوم في عام 1990، وكان وجود الدولة على المحك، تصدى التحالف الدولي للعدوان وتم تحرير الكويت. ستظل الصور المؤلمة لتلك الشهور المظلمة خالدة في ذاكرتنا الجماعية، نتذكر تضحياتكم في يوم التحرير - في 26 فبراير.

وقال: تتجلى أفضل تقاليد الكويت في ألوان علمكم الوطني: مزدهرة وسالمة من جهة - ومستعدة أيضًا للحماية والدفاع عن الوطن من جهة أخرى، وستظل الكويت حليفا وصديقا يمكن الوثوق به.
واضاف: اليوم، تقف السفارة الألمانية إلى جانبكم بالاحترام المتبادل والإعجاب. مع تهانينا بالذكرى المزدوجة لوطنكم، نتمنى لكم أطيب التمنيات بمستقبل مليء بالاذدهار، والسلام.

الخير والعطاء

وقال سفير الجمهوريه الاسلامية الايرانية لدى البلاد محمد توتونجي
يحتفل الشعب الكويتي الشقيق هذه الايام بعيدي الاستقلال والتحرير وتأتي هذه الاحتفالات متزامنة مع انطلاق عهد جديد وبزوغ فجر يبشّر بالخير والعطاء من خلال تولي صاحب السمو الشيخ مشعل الاحمد الصباح ونائبه سمو الشيخ الدكتور محمد الصباح زمام الأمور وبداية عمل حكومة مخلصة للوطن.

و كلنا أمل ان نشهد ارتقاء العلاقات الودية بين بلدينا الجارين الجمهورية الاسلامية الايرانية ودولة الكويت. واضاف: اذ نبارك لاخواننا في دولة الكويت هذه الاعياد البهيجة ندعو العلي القدير ان نشهد المزيد من الترابط بين بلدينا الجارين المسلمين لما فيه خير امتنا الاسلامية المجيدة.

مناسبة سعيدة

ومن جانبه تقدم سفير الجزائر لدى البلاد نور الدين مريم بخالص التهاني واطيبها لسمو امير البلاد الشخ مشعل الاحمد ولسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ الدكتور محمد الصباح وللشعب الكويتي الذي وصفه بالشقيق

وقال في تصريح لـالنهار: بهذه المناسبة السعيدة على قلوبنا اؤكد ان علاقة بلدينا هي علاقات تاريخية مستذكرا وقوف الشعب الكويت الى جانب الثورة الجزائرية.

واوضح ان علاقة قيادتي البلدين علاقة متينة مشيرا الى الزيارة التي قام بها سمو الامير الى الجزائر عندما كان وليا للعهد وحضوره القمة العربية التي عقدت هناك فضلا عن زيارة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الى الكويت ولقائه بسمو الشيخ مشعل الاحمد حيث اجريا مناقشات تخص العلاقات الثنائية بين البلدين فضلا عن المباحثات بخصوص القضايا الاقليمية والعربية ذات الاهتمام المشترك.
واوضح ان الكويت والجزائر يتقاسمان الرؤى ذاتها وهناك تنسيق بين البلدين في العديد من المجالات.

واشار الى ان هناك رغبة لدى الجانبين لتطوير وتنمية هذه العلاقات خصوصا في الجانب الاقتصادي.
واختتم حديثه بتمنياته لسمو الامير بالصحة والعافية وللكويت المزيد من التقدم والازدهار.

من جانبه، قال سفير روسيا لدى البلاد فلاديمير جيلتوف: باسم أسرة السفارة الروسية في الكويت وجاليتنا أود أن أنتهز هذه الفرصة لأتقدم بخالص التهاني القلبية والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، وللشعب الكويتي الصديق بمناسبة الذكرى الـ63 للعيد الوطني والـ33 ليوم التحرير، وقد تأسست علاقاتنا الثنائية في عام 1963 بعد فترة قصيرة من نيل الكويت لاستقلالها.

ورغم الأجواء الجيوسياسية آنذاك أصبحت الكويت أول دولة خليجية أقامت العلاقات الدبلوماسية مع الاتحاد السوفييتي. والجدير بالذكر بأن روسيا وقفت إلى جانب الكويت في المرحلة الصعبة التي مرت بها البلاد جراء الأحداث المأساوية في 1990-1991.
وفي أيامنا هذه تمضي علاقاتنا الثنائية قدما في التطور في مختلف المجالات.

فلدى روسيا والكويت المصالح المشتركة إلى جانب الرغبة في تعزيز الحوار السياسي والتعاون الاقتصادي والإنساني. كما يزداد باستمرار عدد السياح الكويتيين إلى روسيا التي أصبحت موقعا جاذبا على الخريطة السياحية للخليجيين الذين دائما يلقون ترحيبا حارا حتى خلال فصل الشتاء البارد.

نرى احتفالات هلا فبراير السنوية كتقليد رائع للشعب الكويتي الذي يعبر عن حبه للوطن وهو الكويت العزيزة باعتبارها جوهرة الخليج العربي. وإنني سعيد للغاية لتهنئة جميع الكويتيين بمناسبة أعيادهم الوطنية متمنيا لهم دوام التقدم والازدهار.

صمود وتضحيات

ومن جانبها قالت السفيرة التركية لدى البلاد طوبى سونمز: بالنيابة عن سفارتي والجالية التركية في الكويت، أتقدم بالتهاني القلبية لقيادة وحكومة وشعب الكويت بمناسبة العيد الوطني الثالث والستين والذكرى الثالثة والثلاثين للتحرير.

واضافت: نقدر صمود وتضحيات الشعب الكويتي في الدفاع عن سيادته. وبما يعكس تاريخنا المشترك واحترامنا، كانت السفارة التركية واحدة من آخر السفارة التي تم إجلاؤها بعد الغزو، وعاد دبلوماسيونا إلى الكويت على الفور في مارس 1991، بعد وقت قصير من تحريرها وتمنت للكويت دوام الرخاء والأمن والإنجازات الرائعة.

وقالت: تتمتع تركيا والكويت بصداقة عميقة وشراكة قوية، وتزدهر في مجالات التجارة والاستثمار والطاقة والدفاع والثقافة. وبينما نحتفل بمرور 60 عامًا على العلاقات الدبلوماسية، فإننا ملتزمون بمواصلة تعزيز علاقتنا من أجل السلام والازدهار الإقليميين.

واضافت تشارك جاليتنا في الكويت بكل فخر احتفالاتها بالعيد الوطني وعيد التحرير.
واختتمت كلامها بالقول: أدام الله على صاحب السمو الشيخ مشعل الأحمد أمير الكويت الصحة والسعادة وطول العمر. ونهنئ شعب الكويت بهذه المناسبة السعيدة.

ومن جانبها قالت سفيرة كندا لدى البلاد عليا مواني: يشرفني باسم كندا والكنديين أن أتقدم بأحر التهاني إلى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد وإلى حكومة وشعب الكويت بمناسبة العيد الوطني وعيد التحرير. كندا والكويت شريكان، تربطهما قيم مشتركة وروابط قوية بين الناس.

ونحن نتطلع إلى تعميق العلاقات على جميع الجبهات في السنوات المقبلة، ونتمنى للكويت وشعبها السلام والازدهار، الآن ودائما.
ومن ناحيته قال ماريان ورباسفير النمسا لدى البلاد: بمناسبة العيد الوطني لدولة الكويت وذكرى تحريرها، أتقدم بالنيابة عن النمسا بالتهنئة الحارة إلى صاحب السمو الأمير والشعب الكويتي.

واختتم كلامه بالقول: أطيب تمنياتي بمستقبل سعيد ومزدهر للشعب الكويتي في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الأمير الشيخ مشعل الاحمد.
واعربت سفيرة الاتحاد الاوروبي لدى البلاد ان كويستينين عن سعادتها لتقديم التهاني نيابة عن بعثة الاتحاد الأوروبي لدى دولة الكويت أن أعرب عن خالص التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الامير الشيخ مشعل الأحمد الجابر وحكومة دولة الكويت، والشعب الكويتي بمناسبة الذكرى الثالثة والستين للعيد الوطني، والذكرى الثالثة والثلاثين لتحرير الكويت.

واختتمت كلامها بالقول: دامت أفراحكم بمناسبة العيد الوطني وعيد التحرير وأتمنى لكم دوام التوفيق والتقدم في مسيرتكم نحو تحقيق رؤية كويت جديدة.

إجلال واحترام

من جانبها قال سفير دولة فلسطين: يشرّفني أن ارفع بالنيابة عن جميع ابناء الجالية الفلسطينية في كويت العرب وبالاصالة عن نفسي وباسم جميع العاملين في سفارة دولة فلسطين أسمى آيات التهنئة والتبريك الى مقام صاحب السمو الشيخ مشعل الاحمد الجابر الصباح أمير البلاد يحفظه الله ويرعاه والى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح حفظه الله والى الشعب الكويتي العزيز بمناسبة ذكرى الاستقلال ويوم التحرير.

واضاف في هاتين المناسبتين الغاليتين نقف اجلالا واحتراما وحبا لكويت العرب والانسانية، الكويت التي تقف داعما وسندا قويا مع قضايا الامة العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية التي تعتبر جزءا اصيلا في السياسة الخارجية الكويتية التي لم تكل او تمل في حمل قضية فلسطين على اكتافها خاصة في ظل العدوان الغاشم الذي يتعرض له قطاع غزة المحاصر وعموم دولة فلسطين المحتلة.

تسامح وديموقراطية

ومن جانبه تقدم السفير الإيطالي المعين لدى البلاد، لورينزو موريني، بالتهنئة بمناسبة الأعياد الوطنية للكويت قائلاً: بإسمي ونيابة عن حكومة وشعب إيطاليا، يسعدني أن أتقدم بأحر التهاني القلبية إلى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، وسمو رئيس مجلس الوزراء، الشيخ محمد صباح السالم الصباح وإلى الحكومة الكويتية والشعب الصديق بمناسبة العيد الوطني الـ 63 وعيد التحرير الـ33.

وأكد السفير موريني أن هناك اهتماما إيطاليا كبيرا بالكويت لا سيما ان ايطاليا تنظر إلى الكويت كنموذج متقدم في الاستقرار والتسامح والديموقراطية وأشار إلى عمق العلاقات التاريخية التي تربط البلدين.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات