loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

رأي اقتصادي

تحية اعتزاز وتقدير


نقف وقفة الاعتزاز والتقدير هذه لأخينا العزيز عبدالحكيم الخياط القيادي المصرفي المتميز وذلك في مناسبة استقالته من منصبه في بيت التمويل الكويتي البحرين بعد خدمة استمرت لعقدين من الزمن.
ومعرفتي بالأخ العزيز عبدالحكيم تعود لنحو ثلاثة عقود عندما كنت أعمل لدى المؤسسة العربية المصرفية، عرفته خلالها بالمبادرة والتميز والابداع والخبرة المتراكمة، حيث ساهم معنا آنذاك من خلال عمله في ارنست ويونغ في تأسيس بنك المؤسسة العربية المصرفية الإسلامي.

حقيقة ما يميز مسيرة الأخ العزيز عبدالحكيم في بيت التمويل الكويتي البحرين هو قيادته البنك نحو تجسيد مقاصد الصيرفة الإسلامية الحقة المتمثلة في إعمار الأرض، حيث يترأس مجلس إدارة اثنين من أهم المشاريع العقارية في المملكة وهما درة البحرين وديار المحرق، بالإضافة إلى عدد من المشاريع العقارية الأخرى، وقد نجح وفريق العمل معه في خلق بصمة واضحة في التطوير العمراني وتلبية الاحتياجات الاسكانية للمواطنين. ويقدر حجم الاستثمارات في هذه المشاريع بأكثر من 6 مليارات دولار.

كما تكللت جهوده مع فريق العمل إلى انشاء ادارة للثروات تعنى بتلبية احتياجات العملاء من ذوي الملاءة المالية لتنويع استثماراتهم بما يتناسب مع متطلباتهم من ناحية العوائد والمخاطر من خلال قيادات بحرينية شابة ومؤهلة. واستثمر البنك مبكراً تحت قيادته في مشاريع التطوير العقاري الكبرى فكان قوة مؤثرة في تحريك جانب مهم في اقتصاد المملكة وخلق مزيد من المنافسة وتحسين جودة المنتجات العقارية.

بطبيعة الحال ليس غرضنا من هذه المقالة سرد إنجازات الأخ عبد الحكيم من خلال مسيرته المصرفية المتميزة، ولكن هدفنا هو توثيق جزء من المسيرة، وهي من قصص النجاح التي نفتخر بها، وتفتخر بها صناعتنا المصرفية في البحرين.

ومثلما ساهم الأخ عبد الحكيم في إغناء مسيرة هذه الصناعة، فمما لاشك فيه إن البيئة الحصيفة والصلبة التي تعمل فيها الصناعة المصرفية بشكل عام، والصيرفة الإسلامية بشكل خاص في البحرين مكنت الأخ عبدالحكيم من تحقيق النجاح الكبير في قيادته بيت التمويل الكويتي البحرين.

ومع مغادرة الأخ عبد الحكيم منصبه كرئيس تنفيذي لبيت التمويل الكويتي البحرين، فإننا نتمنى له كل التوفيق والنجاح في مسيرته المهنية والشخصية القادمة.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات